السبت, 17 أبريل 2021

“فيتش” تتوقع تحسن سيولة البنوك الخليجية في 2018

كشفت وكالة «فيتش» للتصنيف الائتماني أنها تتوقع تحسن السيولة في بنوك دول مجلس التعاون الخليجي العام المقبل بالرغم من توقعها بتراجع الإقراض وبالتالي تواضع معايير جودة الأصول.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” قالت الوكالة العالمية في تقرير بعنوان «نظرة مستقبلية للبنوك الخليجية في 2018» إن السيولة في البنوك الخليجية أقل تعرضاً للمخاطر مقارنة بالسنوات الماضية بفضل ما تضخه حكومات دول التعاون في القطاع المصرفي وقد تراجعت مخاطر السيولة مقارنة بما كانت عليه في 2015 و2016 عندما وصل التراجع إلى ذروته في أسعار النفط العالمية.

وتعد نسب رأس مال البنوك الخليجية عالية بالمقاييس العالمية وليس من المحتمل أن تتغير تلك الجودة في العام المقبل.

وتوقعت «فيتش» تحسناً طفيفاً في المخصصات لأن تراجع الإقراض سوف يساعد على هذا التحسن ولا يزال تركيز الائتمان هو مصدر الخطر الرئيس في المنطقة، لكن الاحتياطيات في البنوك الخليجية كبيرة وتكفي لتغطية أي مخاطر في الائتمان.

كما توقعت الوكالة تراجعاً طفيفاً في معدلات نمو إجمالي الناتج المحلي لدول التعاون في 2018 مقارنة بالعام الجاري بسبب تراجع الإنفاق الحكومي مع وقوع الميزانيات تحت ضغط بسبب تراجع أسعار النفط.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد