الإثنين, 12 أبريل 2021

إس.بي.إم أوفشور تسوي قضية رشوة أمريكية وتدفع 238 مليون دولار

قالت وزارة العدل الأمريكية إن (إس.بي.إم أوفشور) لصناعة معدات التنقيب عن النفط البحري ومقرها هولندا ووحدتها الأمريكية (إس.بي.إم أوفشور الولايات المتحدة) اتفقتا على تسوية اتهامات جنائية بتقديم رشا لمسؤولين في خمس دول من بينها العراق ودفع غرامة قدرها 238 مليون دولار.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” ذكرت الوزارة في بيان الأربعاء أن الشركتين اتفقتا على تسوية اتهامات تتعلق بمخططات استمرت أكثر من عشر سنوات تتضمن تقديم رشا لمسؤولين أجانب في البرازيل وأنجولا وغينيا الاستوائية وقازاخستان والعراق، في انتهاك لقانون الممارسات الأجنبية الفاسدة.

وأضاف البيان أن إس.بي.إم أوفشور الولايات المتحدة أقرت بالذنب يوم الأربعاء أمام محكمة أمريكية في تكساس.

وجاء البيان بعد إقرار اثنين من المسؤولين التنفيذيين بالشركة الأم إس.بي.إم أوفشور باتهامات أمريكية تتعلق بتورطهم في مخطط لتقديم رشا إلى مسؤولين بثلاث شركات نفط أجنبية تخضع للإدارة الحكومية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد