الثلاثاء, 20 أبريل 2021

“مؤسسة الحبوب”: عدد من المستثمرين يبدون رغبتهم في شراء شركات المطاحن

كشف المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي وزير البيئة المياه والزراعة رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للحبوب أن المؤسسة  قطعت مراحل متقدمة في برنامج التخصيص، مبيناً أنها تعمل جاهدة على تحقيق تطلعات الدولة وتحقيق النجاحات في هذا القطاع الحيوي المهم والذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله – أهمية كبرى.

اقرأ أيضا

وجرى خلال الاجتماع الـ (183) والذي تمت فيه مناقشة الموضوعات المدرجة بجدول أعمال المجلس ومن ضمنها المصادقة على الحساب الختامي بالإضافة إلى مناقشة ملاحظات ديوان المراقبة العامة ورد بوجهة نظر المؤسسة عليها و التقارير السنوية لأعمال المؤسسة فيما يخص كميات القمح والشعير المستوردة للعام المالي 1438 /1439هـ ، وكذلك استعراض مبادرات التحول الوطني الموكلة للمؤسسة كما تم استعراض آخر مستجدات برنامج التخصيص.

وأشار المهندس الفضلي إلى أن المؤسسة وفي إطار المهام المناطة بها لتوفير مادة الدقيق للمواطنين والمقيمين وزوار بيت الله الحرام والمسجد النبوي الشريف وفرت المنتج من الدقيق بأنواعه في جميع فروع المؤسسة خلال العام الماضي بكمية بلغت (2.509.00طن) وبعد اسناد مهمة استيراد الشعير إلى المؤسسة بلغ كمية الشعير المستورد (8.278.000طن) .

من جانبه أوضح محافظ المؤسسة العامة للحبوب المهندس أحمد بن عبدالعزيز الفارس أن برنامج التخصيص يسير وفق المخطط له وأن عددا كبيرا من المستثمرين أبدوا الرغبة في الدخول في هذا القطاع عن طريق شراء شركات المطاحن.

وأضاف أن المؤسسة عقدت ورش عمل لتعريف المستثمرين بشركات المطاحن وسوف تقوم بعقد ورش عمل أخرى في المستقبل القريب ، مضيفاً أن المؤسسة قد أوكل لها مبادرتين من مبادرات التحول الوطني وهي (برنامج فعال للاحتياطي والخزن الاستراتيجي للأغذية) و (البرنامج الوطني للحد من الفقد والهدر في الغذاء) وتم الانتهاء من وضع الإطار والأهداف العامه لها وجاري العمل على تطبيقها فعلياً ، مقدماً شكره لمعالي رئيس المجلس والأعضاء لما يقدمه المجلس من دعم لأعمال المؤسسة والذي أثمر عن تحقيق تلك النتائج.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد