السبت, 17 أبريل 2021

2765 حافلة ستكون جاهزة للعمل تغطي 6765 محطة .. قبل انطلاق مترو الرياض في منتصف 2018

2765 حافلة في أهبة الاستعداد لتنطلق في رحلاتها قبل انطلاق مترو الرياض في منتصف 2018 وفقا لما اوردته «الحياة».

اقرأ أيضا

ويتكون مشروع حافلات الرياض من 22 مساراً، بإجمالي 1.200 كيلومتر، وتشكل شبكة حافلات الرياض ناقلاً رئيساً للركاب ضمن الأحياء وعبر مناطق المدينة مع شبكة متكاملة تغطي 6765 محطة، وتم إضافة نظام تتبع الحافلات ومعلومات الركاب ومراقبة كفاءة التشغيل، ومعلومات آنية ومحدثة للركاب عن أوقات الرحلات ونظام التذاكر الموحد للانتقال عبر جميع مسارات شبكة النقل العام بالمدينة.

ويهدف المشروع إلى تصميم وتوريد نظام معلومات واتصالات وتحكم بشبكة الحافلات في مدينة الرياض، قادر على إدارة ما لا يقل عن 5 آلاف لوحة معلومات الرحلات للركاب، و300 مسار للحافلات، وألف تقاطع مروري، و3500 حافلة، فيما سيكون داخل الحافلات 750 جهاز ON-BOARD Unit، و150 جهاز تحكم بالإشارات الضوئية لإعطاء أولوية مرور الحافلات عند التقاطعات للحافلات ذات المسار المخصص، و4 آلاف لوحة معلومات الرحلات للركاب.

ويتم التحكم اليومي في الحافلات عبر مبنى التشغيل والتحكم بالأجهزة، والسيرفرات للتشغيل اليومي ولغرفة العمليات والحوادث وللتدريب وللتشغيل التجريبي، إضافة إلى برامج أنظمة التحكم وتتبع أسطول الحافلات ونظام الحافلات المغذية، بحسب الطلب والحواسيب الخاصة بمراقبي التشغيل.

ويتضمن مشروع الحافلات أربع فئات من المحطات، وهي المحطات الطرفية، ومحطات الحافلات ذات المسار المخصص، ومحطات الحافلات العادية، والمواقف العامة، مع تقسيم شبكة خطوط حافلات الرياض إلى أربعة مستويات، وهي خطوط الحافلات ذات المسار المخصص، وخطوط الحافلات الدائرية، وخطوط الحافلات العادية، وخطوط الحافلات المغذية، وضمن مشروع حافلات الرياض أربعة مراكز للمبيت والصيانة، تشمل ورش العمل، والمستودعات المطلوبة للقيام بأعمال الصيانة الدورية، ومكاتب الموظفين والعمال المسؤولين عن التشغيل والصيانة، ومحطات مبيت أسطول الحافلات.

وتؤمن مراكز المبيت والصيانة أفضل خدمات صيانة وإعادة تجهيز حافلات الرياض من أجل أن تؤدي دورها وتقوم بواجبها في شوارع المدينة على أكمل وجه، مع توفير أربعة مواقع لمواقف السيارات، والتي يتسع كل منها لما بين 200 إلى 600 موقف، وهذه المواقف ستتكامل مع المواقف التي يوفرها مشروع قطار الرياض وبذلك يصبح مجموع المواقف العامة لمشروع النقل العام (القطار – الحافلات) 25 موقعاً. وقدم مشروع قطار الرياض خدمة النقل العام المميزة، وذلك من خلال ستة محاور رئيسة تغطي مسافة 176 كيلومتراً من مدينة الرياض، و85 محطة، وتغطي هذه المسارات الستة المناطق ذات الكثافة السكانية، والمنشآت الحكومية، والأنشطة التجارية والتعليمية والصحية، كما أنها ترتبط بمعالم مدينة الرياض الكبرى، كمطار الملك خالد الدولي، ومركز الملك عبدالله المالي، والجامعات الكبرى، ووسط المدينة، ومركز النقل العام.

وكان أمير منطقة الرياض أشار إلى أنّ نسبة الإنجاز في أعمال تنفيذ مشروع قطار الرياض بلغت 66 في المئة، وأن أعمال المشروع تسير بخطى ثابتة، ووفق الخطط والبرامج الموضوعة، مشيراً إلى أن التشغيل التجريبي للقطارات سيبدأ أواخر 1439هـ (منتصف 2018)، وبيّن أن المشروع بشقيه، القطارات والحافلات، سيسهم في الحد من أعداد الرحلات اليومية، التي تشهدها الرياض، والتي تبلغ 9 ملايين رحلة في اليوم.
من جانبه، أوضح عضو الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة المهندس إبراهيم السلطان أن أعمال تنفيذ المشروع تتواصل حالياً في 250 موقعاً على امتداد مسارات شبكة قطار الرياض في مختلف أرجاء المدينة. وتتوزع الأعمال الجاري تنفيذها ضمن مشروع قطار الرياض، بين كل عناصر المشروع، بما يشمل: الأعمال الإنشائية في المحطات الرئيسة والفرعية، البالغ عددها 85 محطة، ومراكز المبيت والصيانة السبعة، في الوقت الذي أكمل فيه المشروع إنجاز أعمال الأنفاق العميقة بنسبة 100 في المئة، وتم إنجاز 96 في المئة من أعمال الجسور، و83 في المئة من أعمال المسارات السطحية، في الوقت الذي جرى فيه إكمال تحويل 328 كيلومتراً من شبكات الخدمات العامة، فيما تتواصل أعمال الاختبارات على عربات القطارات في المصانع، وشرع المشروع في أعمال التحسين العمراني على امتداد عدد من مسارات القطار.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد