الجمعة, 16 أبريل 2021

إعادة طرح طلب مرئيات العموم حول المسودة المحدثة من نظام الاتصالات وتقنية المعلومات

أعلنت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات مؤخراً، عن إعادة طرح طلب مرئيات العموم حول المسودة المحدثة من نظام الاتصالات وتقنية المعلومات.

اقرأ أيضا

يأتي ذلك عقب اجتماعات فردية أجرتها مع الجهات المعنية وعدداً من اللجان المختصة، حيث أبدت الوزارة ترحيبها بجميع المرئيات والملاحظات المقدمة، وذلك انطلاقا من حرصها على توفير قاعدة نظامية لتنفيذ أهداف ومبادرات قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات ضمن برامج رؤية المملكة 2030، وحماية مصالح المستخدمين والمستثمرين ،وتماشياً مع احتياجات السوق واتجاهات الصناعة والمعايير الدولية، وسعياً منها لإيجاد بيئة جاذبة للاستثمار والابتكار بواسطة جهات حالية وجديدة وذلك عبر توسيع نطاق القطاع ليغطي الاتصالات وتقنية المعلومات ككل وتحديد أدوار مستقلة لوضع السياسات والتنظيم والتطوير والتمكين، وتعزيزاً لمبدأ المساءلة والشفافية بين الجهات المعنية في القطاع، علاوة على إيجاد إطار تنظيمي مرن وفعال مع آليات تنفيذية لتحفيز الاستثمارات، إضافة إلى تعزيز المنافسة العادلة وتوفير خدمات اتصالات متطورة وبأسعار مناسبة.

ودعت الوزارة جميع الأطراف المعنية إلى تقديم المرئيات وكذلك تقديم ما لديهم من بيانات وتحليلات ودراسات المقارنات ذات العلاقة التي تدعم مرئياتهم، مطالبة الأطراف المعنية بضرورة إرسال جميع المشاركات في موعد أقصاه نهاية يوم الأحد 20 /4 / 1439 هـ، على البريد الإلكتروني [email protected] ، أو تسليمها يدوياً، أو عن طريق البريد على العنوان التالي: ” وكالة الوزارة لشؤون التخطيط والتطوير – وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات – مجمع الملك عبدالعزيز للاتصالات – حي المرسلات – الرياض 11112- المملكة العربية السعودية”.

ونوهت الوزارة بأنه سيتم مراجعة مرئيات وملاحظات المشاركين المقدمة حول مسودة مشروع النظام للاستفادة منها في تطوير النسخة النهائية للنظام، وذلك لتحقيق أهداف القطاع ضمن برامج رؤية المملكة 2030.

يذكر أن الوزارة كانت قد أعلنت في وقت سابق عن طلب مرئيات العموم حول مسودة مشروع نظام الاتصالات وتقنية المعلومات من خلال إعداد مسودة مشروع نظام الاتصالات وتقنية المعلومات، حيث تم تعديل الهيكل العام للنظام الحالي ونهجه ليعكس التوجه الاستراتيجي الجديد لسياسة قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد