الثلاثاء, 13 أبريل 2021

توقع مواصلة سياسات رفع كفاءة الانفاق الحكومي وزيادة الايرادات غير النفطية والتركيز على القطاعات ذات الأولوية في رؤية 2030

رئيس مجلس الغرف: قطاع الأعمال السعودي  يترقب بكثير من التفاؤل إعلان ميزانية 2018م 

قال رئيس مجلس الغرف السعودية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي أن قطاع الأعمال السعودي بكل مكوناته يترقب بكثير من الآمال والتفاؤل ميزانية المملكة للعام 2018 والمتوقع الإعلان عنها الثلاثاء 19 ديسمبر الجاري، في ضوء التطورات الاقتصادية الايجابية التي شهدها الاقتصاد السعودي خلال الفترة السابقة والمشاريع والمبادرات الطموحة التي جرى الإعلان عنها خلال العام الحالي.

اقرأ أيضا

 وأضاف أن ميزانية 2018 م يتوقع منها أن تواصل نشر أجواء التفاؤل والايجابية في المجتمع المحلي والدولي وتعزيز الثقة بشأن المسار الصحيح الذي يمضي فيه الاقتصاد السعودي ونجاح وفاعلية الإجراءات التي اتبعتها الدولة لتنشيط واصلاح وإعادة هيكلة الاقتصاد وتنويعه وتقليل الاعتماد على النفط كمصدر رئيسي للدخل ، مثمناً في هذا السياق جهود خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية ،في دعم وتحفيز الاقتصاد على كافة المستويات.

وتوقع أن تواصل ميزانية العام الجديد في تحقيق توجهات رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 من خلال الاهتمام برفع كفاءة الانفاق الحكومي وترشيده وزيادة الإيرادات غير النفطية والتركيز على المشروعات والقطاعات التي تصب في اتجاه تحقيق الرؤية وتلبية تطلعات المواطنين في التنمية البشرية والخدمات وتنمية المناطق ، فضلاً عن المشاريع التنموية التي يستفيد منها قطاع الأعمال السعودي وتساهم في زيادة النشاط والحراك الاقتصادي.

وقال الراجحي أن قطاع الأعمال السعودي على ثقة بأن خطط تنويع القاعدة الاقتصادية بالمملكة والمبادرات المختلفة بهذا الشأن باتت تؤتي أُكُلَهَا خاصة وأن الأداء المالي للعام الحالي 2017 كان مطمئناً حيث شهدت الايرادات ارتفاعاً فيما انخفض العجز بنسبة 40% خلال الأشهر التسعة الأولى من العام ، مؤكداً أن الأجهزة المؤسسية للقطاع الخاص ممثلة في مجلس الغرف السعودية والغرف التجارية والصناعية رهن إشارة القيادة الرشيدة لتنفيذ كل ما يطلب منها لتقوية وتعزيز مكانة الاقتصاد السعودي والوصول للأهداف المرسومة في رؤية المملكة 2030.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد