الأحد, 18 أبريل 2021

تدشين مبادرة البيوت السعودية  تحت شعار" منتج وطني للوطن"

“تمكين الاستثمارية” تبدأ انتاج 3200 وحدة سكنية في 3 مدن بالاعتماد على المحتوى المحلي لإنتاج المساكن

دشنت أمس الأربعاء بمدينة الخبر مبادرة البيوت السعودية  والتي تعتبر الأولى من نوعها يقدمها القطاع الخاص بهدف تتبنى المحتوى المحلي في قطاع التطوير العقاري وإنتاج الوحدات السكنية.

اقرأ أيضا

وأكد المهندس حامد بن حمري صاحب المبادرة ورئيس شركة تمكين للاستثمار العقاري أن الهدف الرئيسي لمبادرة البيوت السعودية هو مواكبة تطلع القيادة الرشيدة والعمل باتجاه تحقيق متطلبات رؤية المملكة 2030 الهادفة الى تعزيز المحتوى السعودي في كافة المجالات، لذلك قررنا من خلال المبادرة دعوة جميع المطورين الى اعتماد الصناعات الوطنية عالية الجودة في جميع مشاريعهم كونها خطوة وطنية تعظم القيمة المضافة التي يقدمونها.

وأضاف بن حمري أن المبادرة التي تطلقها وتدعوا الى تبنيها شركة تمكين، تشهد إطلاق العمل لتنفيذ أول وحدة سكنية بمحتوى سعودي 100% ينتظر أن تكون جاهزة خلال فترة لا تتجاوز 90 يوما بالاعتماد على المحتوى السعودي في كل تفاصيل عملية الإنتاج التي تشمل الإدارة والاشراف على مراحل التنفيذ بالإضافة الى التصاميم الانشائية والداخلية، والخامات المستخدمة، وجميع مواد البناء والتشطيب الوطنية عالية الجودة، لإيجاد منازل ووحدات سكنية سعودية الهوية والمحتوى، تتسم بالجودة والكفاءة والتكلفة الملائمة.

وأكد بن حمري أن شركته ستبدأ تنفيذ المرحلة الأولى من خطة طموحة ضمن مبادرة البيوت السعودية بالعمل على انتاج نحو 3200 وحدة سكنية في مدن الرياض والخبر والدمام موزعة بين شقق سكنية وتاون هاوس وفلل فاخرة.

وبدأ الحفل الذي أقيم بفندق مرديان الخبر بكلمة لرئيس مجلس إدارة تمكين المهندس احسان عبد الجواد أشار فيها الى أن إطلاق مبادرة البيوت السعودية يهدف لمواكبة رؤية المملكة 2030 في مجال تعزيز المحتوى المحلي، حيث تقدم شركة تمكين من خلالها وحدات سكنية تنتج بمحتوى وصناعات محلية 100% بالإضافة الى الاعتماد على العنصر البشري السعودي في كل عناصر العمل الممكنة، مع المحافظة على القيم التي تتميز بها شركة تمكين منذ تأسيسها قبل 10 سنوات والتي ترتكز على الجودة في كل تفاصيل المنتج والمحافظة على أسعار ملائمة.

وخلال الحفل قدم الدكتور عبدالكريم الهويش الأستاذ المشارك في كلية العمارة والتخطيط بجامعة الامام عبد الرحمن الفيصل بالدمام دراسة بعنوان (أثر تنفيذ مليون وحدة سكنية على الاقتصاد السعودي ضمن رؤية 2030)،  أوضح فيها أن توجه من هذا النوع سيضخ حوالي 128 مليار ريال خلال خمس سنوات وسيولد سنويا حوالي 512 ألف فرصة وظيفية في قطاع التشييد والبناء والأنشطة التابعة له. وستضخ حوالي 48 مليار ريال سنويا في الاقتصاد السعودي خلال فترة ما بعد التنفيذ.

كما شهد الحفل بث مباشر من موقع المشروع لبدأ أعمال تنفيذ أول وحدة سكنية بمحتوى سعودي ستتميز بتصاميم مستوحاة من التراث المعماري لمناطق المملكة وستكون منازل ذكية وموفرة للطاقة ومرشدة للمياه.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد