الخميس, 24 يونيو 2021

نتيجة لتعديل أسعار الوقود وتطبيق ضريبة القيمة المضافة 

هيئة الاحصاء: أسعار الجملة ترتفع 15.9% في يناير .. و17% على اساس سنوي

كشف التقرير الشهري للرقم القياسي لأسعار الجملة في المملكة والصادر قبل قليل عن الهيئة العامة للإحصاء عن تسجيله ارتفاع شهري  بنسبة 15.9 % خلال شهر يناير الماضي مقارنة بشهر ديسمبر2017 وارتفاع سنوي نسبته 17% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي  لتأتي ارقام التقرير مقاربه لتوقعات تقرير لـ”مال” تم نشره نهاية الاسبوع الماضي ورشح ارتفاع مؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة ما بين 18% إلى 20%.

اقرأ أيضا

واستند تقرير “مال” في تحليله على الوزن النسبي الذي تمثله المشتقات النفطية في باب السلع الاخرى  واثر الاصلاحات التي شهدتها اسعارها في شهر يناير الماضي إضافة إلى اثر بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة، حيث توقع التقرير ارتفاعها بنسبة 95% لينعكس اثرها على ارتفاع مؤشر باب السلع الاخرى ما بين 35% إلى 38%.

ووفقا للأرقام الفعلية الصادرة اليوم، سجل قسم المنتجات النفطية المكررة ارتفاع شهري نسبته 94.1% في شهر يناير الماضي مقارنة بشهر ديسمبر2017 لينعكس اثرها على مؤشر باب السلع الاخرى ارتفاعها 35.3%، وبالتالي جاءت الارقام الفعلية مقاربة بشكل كبير لتوقعات “مال”.
وعلى مستوى المقارنة السنوية سجلت المنتجات النفطية المكررة ارتفاعا نسبته 93.7% في يناير الماضي مقارنة يناير2017 ليرتفع مؤشر الرقم القياسي لباب السلع الاخرى نسبة 34.5%.

  وقد بلغ مؤشر الرقم القياسي العام لأسعار الجملة  لشهر يناير 2018م 117.1 نقطة مقابل  101.0  نقطة في شهر ديسمبر 2017، مسجلاً ارتفاعاً  نسبته 15.9%، ومقابل 100.1  نقطة في شهر يناير2017 بارتفاع 17%.

وتوضح بيانات التقرير أن الارتفاع القوي لمؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة لم يكن نتيجة لارتفاع باب السلع الاخرى (المنتجات النفطية المكررة) فقط ، ولكن هناك 4 أبواب اخرى سجلت ارتفاعات متباينة في مقدمتها باب المنتجات الغذائية والمشروبات والتبغ والمنسوجات بنسبة 10.2% خلال عام ، حيث سجلت منتجات التبغ ارتفاع سنوي نسبته 105.3%، وسجلت المشروبات ارتفاع سنوي نسبته 55.3% وهذا كنتيجة طبيعية لتطبيق ضريبة السلع الانتقائية بنسبة 100% على التبغ ومنتجاته ومشروبات الطاقة وبنسبة 50% على المشروبات الغازية هذا بالإضافة إلى تطبيق ضريبة القيمة المضافة ايضاً عليها.

وارتفع مؤشر الرقم القياسي لباب المنتجات المعدنية والآلات والمعدات خلال عام بنسبة 6.6%، إذ سجلت معدات واجهزة الراديو والتليفزيون والاتصالات ارتفاع نسبته 12.8% اما المنتجات المعدنية المصنوعة فارتفعت بنسبة 11.7%.، وارتفع باب الخامات والمعادن بنسبة 2.8% خلال عام، واخيرا باب منتجات الزراعة وصيد الاسماك بنسبة ارتفاع 1.2% خلال عام.

يذكر أن التوزيع النسبي لأبواب مؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة تأتي كالتالي : باب السلع الأخرى ويشمل المنتجات النفطية المكررة والمواد الكيميائية بنسبة 33.7% من مكونات المؤشر، والمنتجات الغذائية والمشروبات والتبغ والمنسوجات بأهمية نسبية 17.3%، والمنتجات المعدنية والآلات والمعدات بأهمية نسبية 39.7%، والخامات والمعادن بأهمية نسبية 0.6%، واخيرا منتجات الزراعة وصيد الأسماك بأهمية نسبية 8.7%.

ويفسر اختلاف الاهمية النسبية لمكونات مؤشر الرقم القياسي لأسعار المستهلك الصادر أمس ونظيرتها لمكونات مؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة تباين نسبة الارتفاع للمؤشرين، اذ سجل مؤشر الرقم القياسي لأسعار المستهلك ارتفاعا نسبته 3% خلال عام، فيما سجل مؤشر الرقم القياسي لأسعار الجملة ارتفاعا نسبته 17% خلال نفس الفترة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد