الجمعة 21 محرم 1441 - 20 سبتمبر 2019 - 28 السنبلة 1398

شركة أمريكية للأمن المعلوماتي تحذر من توسيع مجموعة القرصنة الإيرانية لعمليات التجسس بالشرق الأوسط

حذرت شركة "سيمانتك" العالمية المتخصصة في مجال الأمن وإدارة المعلومات من توسيع مجموعة القرصنة الأيرانية شافير " Chafer" عمليات التجسس بالشرق الأوسط.

وقالت شركة الأمن وإدارة المعلومات التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها – وفقا لـ(سي ان بي سي) أن مجموعة القرصنة الأيرانية هاجمت العام الماضي، مؤسسات في المملكة العربية السعودية، والاردن وتركيا ودولة الامارات العربية المتحدة واسرائيل.

ولفت خبراء الأمن المعلوماتي في وقت سابق الى التطور المتزايد لقدرات التجسس الإلكتروني في أيران، عقب الهجوم إلكتروني في العام 2011، الذي استهدف منشأة ناتانز لتخصيب اليورانيوم.

وأشارت الشركة الأمريكية الى أن المجموعة الأيرانية شنت هجمات جديدة العام الماضي، استهدفت مزود خدمات الاتصالات الرئيسية بالمنطقة. وأكد خبراء "سيمانتك" وجود أدلة على أن مجموعة القرصنة الايرانية حاولت  مهاجمة شركة دولية كبرى لحجوزات السفر، الى جانب وقوع هجمات ضد شركة طيران افريقية.

في ذات الأثناء، أكد الخبراء وجود عدد من الإختراقات على الشركات السعودية والأمريكية وكوريا الجنوبية.

جدير بالذكر أن "سيمانتك" شركة عالمية تأسست في عام 1982 لبيع برامج الكمبيوتر وخصوصا في مجال الأمن وإدارة المعلومات. يقع مقرها في كبيرتينو، كاليفورنيا، الولايات المتحدة الأمريكية؛ وتعمل في أكثر من 40 دولة.

    

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد