الأربعاء, 3 مارس 2021

بحضور تاريخي .. عمومية “غرفة الرياض” ترسم خطة طريق لقطاع الأعمال

أكد رئيس مجلس إدارة غرفة الرياض المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، أن الغرفة تبذل قصارى جهودها من أجل تحقيق المزيد من الدعم والمساندة لقطاع الأعمال بمنطقة الرياض، وتطوير بيئة عمل القطاع وتذليل الصعوبات التي تواجهه، سعياً لتعزيز دوره في خدمة الاقتصاد الوطني، ورفع مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي إلى 65% من الناتج الإجمالي وفق ما تبنته رؤية المملكة 2030، وبرنامج التحول الوطني 2020.

اقرأ أيضا

ورفع رئيس غرفة الرياض باسم الجمعية العمومية للغرفة، ونيابة عن أعضاء مجلس الإدارة، أسمى آيات التقدير والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين لما يوليانه للقطاع الخاص من دعم واهتمام كريمين، ولجهودهما في تعزيز مسيرة البناء والتطوير للمملكة.

جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للغرفة يوم الثلاثاء 20 مارس 2018 الذي شهد حضوراً كثيفاً غير مسبوق بلغ عددهم 445 من رجال وسيدات الأعمال، وصادق على الميزانية لعام 2017، كما أقر الميزانية التقديرية لعام 2018، وعرض الأمين العام للغرفة الأستاذ أحمد السويلم منجزات وأنشطة الغرفة خلال العام المنصرم من خلال التقرير السنوي الذي رصد سلسلة من اللقاءات مع المسؤولين في الدولة لطرح ومناقشة وحل القضايا التي تجابه أصحاب الأعمال.

وأوضح الراجحي أن الغرفة استقبلت خلال عام 2017 عدداً من قادة الدول ورؤساء الحكومات والوزراء والوفود التجارية الأجنبية بهدف تطوير العلاقات التجارية والاستثمارية بين القطاع الخاص السعودي وهذه الدول، ورفع مساهمة هذه الدول في تنفيذ مبادرات ومشاريع رؤية 2030، وبرنامج 2020.

وأضاف أن الغرفة استقبلت سبعة من الوزراء أربعة منهم عبر لقاءات الطاولة المستديرة التي تتعرف على خطط وزاراتهم بشأن تطوير القطاعات الاقتصادية في مرحلة إعادة التحول الوطني، واستعراض قضايا قطاع الأعمال تكريساً لمبدأ التعاون المشترك في صناعة القرارات المتعلقة بالقطاع، وكانت لقاءات الوزراء الأربعة الآخرين ضمن ورش عمل استضافتها الغرفة لمناقشة قضايا القطاع الخاص.

وتابع أن الغرفة رفعت عدد مشتركيها في عام 2017 لأكثر من 177 ألف مشترك، وواصلت اللجان القطاعية وفروع الغرفة بالمحافظات متابعة المشكلات التي تجابه قطاع الأعمال وتؤثر في مستويات أدائه، وسعت للتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية لتوضيح وجهة نظر القطاع الخاص بشأنها ومعالجة تلك المشكلات لرفع مستويات أدائه وخدمة الاقتصاد الوطني، من خلال أكثر من 73 لجنة رئيسية وفرعية، و91 فريق عمل، وعقدت 330 فعالية، وألف اجتماع .

وفي مجال التدريب والتوظيف قال الراجحي إن الغرفة ساهمت بإعداد وتنفيذ 54 برنامجاً تدريبياً وتطويرياً وتأهيلياً ودبلومات مهنية، التحق بها 1621 متدرباً ومتدربة، كما بلغ عدد الوظائف التي تم شغلها للشباب والشابات السعوديين بالقطاع الخاص خلال العام المنصرم 3415 وظيفة، وقال إن الغرفة تستهدف توظيف 10 آلاف شخص عام 2018، كما وفرت الغرفة 7000 معلومة اقتصادية للمستفيدين من القطاع الخاص، وعقدت الغرفة الدورة الثامنة لمنتدى الرياض الاقتصادي وناقش خمس دراسات اقتصادية رئيسية، وواصل فرع السيدات خدماته العديدة لتطوير وتنمية قطاع سيدات الأعمال.

وأجاب الراجحي على تساؤلات الأعضاء، فأكد أن الغرفة ساهمت بقوة في الدفاع عن مصالح المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز فرص شركات القطاع الخاص ومنها الصغيرة والمتوسطة في رفع مساهمتها في المحتوى المحلي، كما أجاب نائب رئيس المجلس المهندس منصور الشثري على مشكلة نقل معارض السيارات والمزاد من حي النسيم بقوله إن الغرفة مستعدة لتشكيل فريق عمل يمثل فيه أصحاب المعارض لمتابعة هذا التحدي ودعم مطالب أصحاب المعارض.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد