الثلاثاء, 9 مارس 2021

ما قصة الارقام التي ظهرت في صورة لقاء الامير محمد بن سلمان مع رئيس سوفت بنك؟ .. خبير يقرأ ذلك

لفتت الصورة التي جمعت الامير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع اثناء زيارته الى الولايات المتحدة مع ماسايوشي سون رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي لـ «سوفت بنك» SoftBank الانظار من حيث العرض الذي قدمه رجل الاعمال الياباني الشهير للامير محمد وكانت بعض ارقامه واضحة في جهاز اللاب توب الواضح في الصورة. المهندس عبدالرحمن بن صالح الشريدة والمختص في شؤون الطاقة وتحديدا الطاقة المتجددة والكاتب في صحيفة مال، قرأ هذه الارقام عبر هذا التقرير.. الى التفاصيل:

اقرأ أيضا

المملكة تراودها آمال عريضة لبناء مرافق لتوليد الطاقة المتجددة والنووية مع سعيها لتقليص اعتمادها على استهلاك النفط المحلي. وفي اعتقادي أن هذا النوع من الاستثمار هو ما سيجعل السعودية واحدة من المنتجين الرئيسيين للكهرباء من مصادر متجددة في العالم. حيث أظهرت شاشة الكمبيوتر في الصورة المرفقة من وكالة الأنباء السعودية اثناء لقاء ولي العهد مع رئيس سوفت بنك، أنه يسعى إلى مشروع ضخم عبر تطوير 200 جيجاواط لمشاريع الطاقة الشمسية، بالاضافة إلى التكاليف الرأسمالية التي تصل إلى 40 مليار دولار، وخلق وظائف تصل إلى نحو 100 ألف وظيفة.

م. عبدالرحمن الشريدة 

وحيث أن شركة سوفت بانك قررت دخول قطاع الطاقة، فهي حاليا تخطط لاستثمار ما يصل إلى عشرة مليارات دولار في شركة الكهرباء السعودية SEC والتي ستكون في إطار الجهود الرامية إلى تنويع المنفعة في الطاقة المتجددة والطاقة الشمسية. وبناء على ذلك، وقعت الشركة السعودية للكهرباء SEC مذكرة تفاهم مع صندوق الاستثمارات العامة وشركة سوفت بنك لإنشاء محطة طاقة شمسية بحجم 3 جيجاواط، والمقترحة أن تكون في منطقة سدير التي تبعد عن منطقة الرياض حوالي 150 كيلو متر. وستتولى تطوير المشروع بالكامل شركة سوفت بنك اليابانية، والذي سيكون بنظام الإنتاج المستقل independent power producer (IPP).

يذكر ان صندوق الاستثمارات العامة وسوفت بنك SoftBank وقعا عام 2016 مذكرة تفاهم لتأسيس صندوق استثماري في التقنية ويصل حجم مساهمة صندوق الاستثمارات في صندوق التقنية 45 مليار دولار من أصل 100 مليار دولار مستهدفة، وسيتم استثمار 50 مليار دولار داخل الولايات المتحدة الأمريكية. فيما ينوي SoftBank استثمار 25 مليار دولار داخل السعودية، منها 15 مليار دولار في مشروع نيوم، والـ10 مليارات الأخرى في مشاريع الطاقة المتجددة والشمسية.

وتهدف الشراكة بين صندوق الاستثمارات العامة وSoftBank، إلى تنويع استثمارات الصندوق في قطاعات جديدة ذات عوائد مرتفعة، وتركز على جديد التقنية بشكل أساسي. وتسعى الاتفاقية بين الاستثمارات العامة وSoftBank كذلك إلى تعظيم أصول الصندوق، وبناء شراكات استراتيجية مع الشركات الواعدة في مجال التقنية

ومنذ توقيع السعودية وSoftBank اتفاقية تأسيس صندوق استثماري للتقنية، حقق أرباحاً بحوالي 3 مليارات دولار من استثماراته خلال 5 أشهر، حيث شارك في 15 مشروع استثماري في قطاعات الذكاء الاصطناعي والروبوت، كما ضخ استثمارات تقدر بـ4.4 مليار دولار في “وي وورك”، ويقترب من الاستحواذ على حصص ومشاريع استثمارية اخرى. وفي هذا الاطار قال الرئيس التنفيذي لـ “SoftBank” في وقت سابق أن الصندوق الموقع مع السعودية سيتحول خلال العقد القادم إلى أكبر مستثمر على مستوى العالم في قطاع التكنولوجيا، حيث سيعمل المشروع على تسريع ثورة المعلومات من خلال المساهمة في تنمية هذا القطاع.

ولـ SoftBank تاريخ طويل وأدائه متميز، فيما يركز صندوق الاستثمارات العامة في المملكة على الاستثمارات ذات العوائد المالية الهامة على المدى البعيد، سواء في استثماراته المحلية أو العالمية، كما يهدف إلى دعم رؤية السعودية للعام 2030، والتي تنص على بناء اقتصاد متنوع.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد