الثلاثاء, 2 مارس 2021

بهدف زيادة السيولة والثقة .. “تداول” تحقق عدة تطورات جوهرية في السوق المالية .. تعرف عليها

عملت “تداول” وهيئة السوق المالية على تحقيق عدة تطورات جوهرية في السوق المالية السعودية بهدف تسهيل الدخول إليها وتحسين كفاءتها وزيادة مستويات الحوكمة والشفافية وتعزيز مكانتها كسوق رائدة في المنطقة من حيث الحجم والسيولة والهيمنة.

اقرأ أيضا

وتتمثل هذه التطورات في تطوير خدمة الحفظ المستقل في يناير 2018 م لتمكين المستثمرين المؤسساتيين –محلياّ وعالمياّ- من الحصول على حدود أفضل للتداول، ومن المتوقع أن ينتج عن هذا التغييراستحداث تنظيمات جديدة بهدف التقليل من المخاطر المرتبطة بإجراءات التسوية لكافة المشاركين في السوق. اضافة الى اطلاق خدمة جديدة –اختيارية- لمدراء الأصول في يناير 2018 م، تسمح لهم بتجميع كافة أوامر إدارة الأصول (المحافظ الخاصة والصناديق الاستثمارية) تحت أمرواحد شامل، مما يضمن إدارة الأصول بشكل عادل ودقيق.

وتعديل الآلية المتبعة لتحديد سعرإغلاق السوق الرئيسية ونموالسوق الموازية من آلية حساب المتوسط السعري لحجم التداول (VWAP) إلى آلية المزاد، إضافةً إلى تحسين الآلية الحالية لافتتاح السوق (آلية المزاد) وذلك لتوحيد آلية افتتاح وإغلاق السوق وفق أفضل الممارسات الدولية، ويتوقع تطبيق هذه التعديلات خلال الربع الثاني من 2018م.

وكذلك تطبيق – نموذج صانع السوق –بهدف زيادة السيولة وتنظيم الأسعارودعم أسواق الصكوك والسندات والصناديق الاستثمارية المتداولة، ممايفتح المجال لتوفيرأدوات استثمارية جديدة في السوق مثل المشتقات والمنتجات الاستثمارية المتداولة، والمتوقع تطبيقه خلال الربع الثاني من 2018 م. وتهدف السوق المالية السعودية من خلال مثل هذه التطورات إلى زيادة السيولة في السوق وزيادة ثقة المستثمر المحلي وتسهيل الوصول للسوق وتعزيز كفاءتها وزيادة مستوى الشفافية وجذب الاستثمار الأجنبي بما يتمشى مع أفضل المعايير المطبقة في الأسواق العالمية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد