الخميس, 5 أغسطس 2021

بحضور وزير التجارة والإستثمار .. أفتتح أعمال ملتقى "بيبان القصيم"

أمير القصيم: نعتز بالمتفائلين وقلوبنا مفتوحة لهم ولا مكان للمتشائمين بيننا 

دشن  الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبد العزيز ، أمير منطقة القصيم, بحضور  الأمير فهد بن يوسف بن مساعد بن عبدالعزيز , و الأمير سلطان بن فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز , والأمير سلطان بن تركي بن محمد بن سعود الكبير , والأمير نواف بن يوسف بن مساعد بن عبدالعزيز , والأمير فهد بن تركي بن محمد بن سعود الكبير , ووزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد القصبي ، ومحافظ الهيئة العامة للاستثمار المهندس إبراهيم العمر ومحافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة المهندس صالح الرشيد , ووكيل أمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان ووكلاء وزارة التجارة والإستثمار ونواب محافظ هيئة المنشآت الصغيرة والمتوسطة ومدراء الجهات الحكومية والأهلية وعدد من المهتمين ، افتتاح أعمال ملتقى “بيبان القصيم” والممتد حتى 21 من أبريل الحالي ، لدعم ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وفق رؤية المملكة 2030.

اقرأ أيضا

وفي كلمته أكد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم , أن ملتقى بيبان القصيم الثاني عكس رغبة ملحه لدى أبناء وفتيات هذا الوطن للوصول إلى النجاح من خلال التعلم والتدريب وإيجاد الفرص المتنوعة , مقدماً شكره لمعالي وزير التجارة والإستثمار ولمحافظ هيئة المنشأت الصغيرة والمتوسطة على الجهود التي بذلت في هذا الملتقى الثاني على مستوى المملكة , وأشار سموه إلى أن في السابق كان الجميع ينظر إلى أمارة المنطقة في جانبها الأمني والإداري وبعد هذه الجهود الحثيثة التي قدمت أصبح لزاماً على دور الأمارة أن يكون تنموياً أكثر وهذا ماطبق خلال الثلاث سنوات لخدمة هذه المنطقة وشبابها , مؤكداً سموه على أنه يعتز بالمتفائلين وقلوبنا مفتوحة لهم ولامكان للمتشائمين بيننا خاصة وأننا في بلاد موعودة بالخير من خلال ماتحملة من مجالات متنوعة في جميع قطاعاتها للأخذ بأيدي الشباب نحو العلو والتنمية والتطور , مشيراً إلى أن لدينا شباب طموح إلى أبعد الحدود بدأوا بأعمال بسيطة وبعد الشد على أيديهم وتشجيعهم تم إنشاء لجنة التنسيق الوظيفي وجائزة الشاب العصامي لنصل إلى شباب طموح متفائل راغب في العمل والإنتاج , مؤكداً على أنه لابد أن يكون هناك بنية أساسية لإحتواء إندفاع الشباب وطموحاتهم وأعمالهم ورغباتهم وتفائلهم ومانراه في منطقة القصيم من القدرات يعكس رغبة وجدية وتفاؤل وطموح كبير يعجز اللسان عن شرحة لما فيه من خير وبركة , مشيرا إلى أن العالم أصبح ينظر إلى الأمم بهمتها وبشبابها وطموحاتها ولدينا الكثير من هذه النماذج الشابة الطموحة وننتظر من رجال الأعمال الكثير نحو دعم وتعزيز طموحاتهم ومن كان يعتقد في السابق بعدم قدرة الشباب على العمل أصبح اليوم يرى بعينه أن المعادلة تغيرت تماماً والكثير منهم في هذا الملتقى وغيرة فرضوا أنفسهم من خلال أعمالهم وإنجازاتهم المختلفة ومازال الكثير منهم راغباً بمنحه الفرصة لإثبات نفسه , وحث رجال الأعمال على إستقطاب الشباب السعودي الطموح بطاقاته الإيجابية خاصة وأن مستقبلنا واعد وقيادتنا الداعمة الواعدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهم الله ـ وكافة الزملاء في المجلس الاقتصادي ومجلس الوزراء يقدمون الكثير لفتح الفرص لأبناء هذا الوطن لتقديم كل مالديهم من إبداع وتفاؤل وطموح , سائلاً المولى عز وجل أن يوفق البلاد لكل ما فيه خير ودعم للشباب وفتيات المنطقة والوطن . 

في حين قدم محافظ منشآت ، المهندس صالح الرشيد خلال كلمته شكره وتقديره لأمير المنطقة ، على ما قدمه من دعم وتسهيل حتى يخرج ملتقى “بيبان القصيم” بالصورة المرجوة، التي تخدم خلق الفرص الاستثمارية والتجارية لشباب الوطن، مشيرًا إلى أن الأرقام والتقارير المرصودة لملتقى “بيبان” الأول، المقام بمدينة الرياض، وحجم الإقبال نحو الاستفادة من الملتقى، من قبل شباب الوطن، ألزمنا بزيادة وعي المجتمع والعاملين في القطاع بأهمية الابتكار والإبداع وريادة الأعمال، والمساهمة بتوفير البيئة الحاضنة، والبنية التحتية الداعمة لاستمرارية وتطوير المنشآت، وإيجاد التنافسية المشجعة لدخول المزيد من المنشآت الجديدة للسوق المحلي . 

وبين الرشيد، أن “بيبان القصيم” يعمل على اتاحة الفرصة للشباب والشابات لخلق شبكة تواصل بين رواد الأعمال والمستثمرين وأصحاب المنشآت؛ الأمر الذي يعزز من فرص النجاح، مضيفًا أن الملتقى سيسهم في رفع مستوى الوعي لدى أفراد المجتمع ورواد الأعمال في المنطقة، بضرورة تنمية أعمالهم التجارية وتطويرها؛ لتساعد على خلاق مزيد من فرص العمل . 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد