الأحد, 11 أبريل 2021

تمكيناً لرؤية 2030 ..”سابك” تعرض مبادرتها الوطنية لدعم تنمية المحتوى المحلي في المملكة “نساند” .. غداً

تعرض الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) يوم غد، مبادرتها الوطنية لدعم تنمية المحتوى المحلي بالمملكة (نساند) تمكينا لرؤية 2030، في لقاء تستضيفه غرفة الشرقية بمقرها بالدمام، وذلك ضمن الدورة الثالثة لبرنامج إجراءات التعاقد مع الشركات الاستراتيجية (تسهيل).

اقرأ أيضا

وأوضح رئيس مجلس إدارة الغرفة عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي، إن استضافة (سابك) في الدورة الثالثة من برنامج «تسهيل»، يأتي تتويجا للنجاح الكبير الذي حققه البرنامج في دورتيه الماضيتين حيث تم خلالهما عرض العديد من الفرص الاستثمارية المتاحة للقطاع الخاص من قبل عملاقي الشركات الاستراتيجية في المملكة أرامكو السعودية والشركة السعودية للكهرباء .

وأبان أن الدورة الحالية من البرنامج سوف تقدم تعريفا بدور وجهود شركة (سابك) في تمكين وتحقيق رؤية 2030 ، وتسليط الضوء على مبادرة (نساند) ودورها في تعزيز جهود التوطين بالمملكة وتحقيق رؤية 2030، وما تقدمه المبادرة للفرص الاستثمارية الواعدة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وعرض منصة “انتماء” التابعة للمبادرة وطريقة التقديم بها، لافتا ان استضافة (سابك)، التي تعد أكبر شركة صناعية غير بترولية في منطقة الشرق الأوسط، وواحدة من أكبر (10) شركات لصناعة البتروكيماويات في العالم، ضمن فعاليات برنامج «تسهيل»، يُشكل دعمًا قويًا للحركة الاستثمارية في المنطقة ويتماشى من الخيارات الوطنية في توطين الصناعة ورأس المال على حد سواء.

وأشار الخالدي، إلى أن البرنامج كان قد أسهم بشكل لافت عند استضافته لشركة أرامكو السعودية والشركة السعودية للكهرباء في دورتيه الأولى والثانية في إثراء الحركة الاستثمارية بالمنطقة، متمنيًا بأن تسهم الدورة باستضافته مبادرة سابك لتنمية المحتوى المحلي (نساند) في تنشيط الحركة الاقتصادية بالمنطقة وزيادة فرص الاستثمار بين أوساط المُصنعين والموردين المحليين.

وكانت غرفة الشرقية، أطلقت برنامج «تسهيل»، في أبريل 2017، بهدف دعم قطاع الأعمال في المنطقة الشرقية من خلال استضافة الشركات الاستراتيجية الكبرى في المملكة، للتعرف على منتجاتها وتسويق ما لديها من فرص استثمارية تُثري الحراك الاقتصادي في المنطقة الشرقية بمزيد من الفرص الاستثمارية ذات القيمة المضافة للاقتصاد الوطني.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد