الأحد, 7 مارس 2021

شركة استثمارية : قطاع التأمين سيواجه مزيدا من التحديات خلال 2019 .. وقيادة المرأة للسيارة يشكل إمكانية كبيرة للنمو

كشفت شركة جدوى للاستثمار عن توقعاتها بأن يواجه قطاع التأمين المزيد من التحديات خلال السنة القادمة، حيث يتوقع أن تؤدي الزيادات في رسوم عائلات الوافدين، وكذلك في المقابل المالي للعمالة الوافدة، إلى زيادة الاجانب الذي يغادرون المملكة.

اقرأ أيضا

واضافت انه علاوة على ذلك، لم تكتمل بعد الاثارالكلية لرفع أسعارالبنزين في عام 2018 ،كما أن تطبيق ضريبة القيمة المضافة سيؤدي إلى ارتفاع أسعارالمركبات.

واشارت “جدوى” الى انه تم السماح ابتداءا من 24 يونيوللمرأة بقيادة السيارات في المملكة، الامرالذي يتوقع أن يساعد على زيادة أقساط التأمين الممكتتبة.

وابانت “جدوى” انه وفقا لاحدث مسح سكاني هناك 9 ملايين سيدة في سن قيادة السيارة في المملكة. ورغم أن كل ذلك العدد من السيدات لن يكون بالتأكيد راغبا في قيادة السيارات كما ان التأثير الفعلي على اقساط التأمين المكتتبة سيتأثر سلبا بالتراجع في أعداد السائقين الشخصيين، لكن السماح للمرأة بقيادة السيارة سيشكل إمكانية كبيرة لنمو أقساط التأمين المكتتبة في الفترة المقبلة.

وبينت “جدوى” انه في أبريل 2018 ،وكجزء من استمرارعملية التنفيذ والتخطيط المتعلقة برؤية 2030 ،تم إطلاق برنامج تطوير القطاع المالي.  بطرق عدة، حيث يعتبر برنامج تطويرالقطاع المالي أحد أهم برامج تحقيق الرؤية، بحيث يمكن القول أن نجاح برامج تحقيق الرؤية الاخرى الـ 11 يعتمد بصورة كلية عليه.

وانه في جزء منفصل من وثيقة برنامج تطوير القطاع المالي، تم استعراض ثمانية “مبادرات محورية”، تركز كل واحد منها على جانب منفصل ضمن القطاع المالي، أحد هذه المبادرات هي قطاع التأمين. توضح تلك “املبادرات المحورية” الاجراء الواجب اتخاذه لتحقيق ليس فقط التزامات 2020 ،بل كذلك تحقيق تطلعات رؤية 2030. تركز “المبادرة المحورية” الخاصة بالتأمين، على فرض تأمين المركبات على جميع السيارات، وكذلك فرض التأمين الصحي، والتخلص من أساليب الاحتيال في سياسات التأمين. كذلك، تسلط الوثيقة الضوء على تطبيق التأمين على الممتلكات والسيارات الحكومية، بالاضافة إلى فرع جديد في التأمين للوثيقة، فإلى جانب زيادة عدد أقساط التأمين المكتتبة، وبالتالي توسيع قطاع التأمين فان قطاع التأمين الالزامي يتوقع أن يقود إلى خفض تكاليف أقساط التأمين من خلال زيادة عدد شركات التأمين.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد