الأربعاء, 3 مارس 2021

“جدوى”: هذا السبيل الوحيد لزيادة حجم الاقتصاد السعودي إلى 3 أضعاف في 2030 .. و”الاستثمارات العامة ” سيكون احد المستثمرين الرئيسين في التقنية المالية محلياً وعالمياً

كشفت شركة جدوى للاستثمارعن ان السبيل الوحيد الذي يؤدي إلى تحقيق التطلعات الاقتصادية لزيادة حجم الاقتصاد السعودي إلى ثلاثة أضعاف بحلول عام 2030 ،هو إيجاد قطاع مالي متطور، متوقعة ، ان يكون صندوق الاستثمارات العامة يتوقع أحد المستثمرين الرئيسيين في التقنية المالية، محلياً وعالمياً في المستقبل القريب.

اقرأ أيضا

واضافت انه ينتظرأن تحظى طموحات المملكة في مجال التقنية المالية بدعم صندوق الاستثمارات العامة، والذي أثبت في الماضي القريب استعداده للاستثمارفي مثل تلك المشاريع. ورغم أن استثمارات هذا الصندوق من الفئة الضخمة كان تركيزها منصبا نحو الخارج حتى الان، وذلك كاستثماره الرائد في صندوق رؤية سوفت بانك، لكن هذا الامريتوقع أن يتغيرفي الفترة القادمة. مشيرة الى ان برنامج صندوق الاستثمارات العامة الخاص برؤية 2030 ،والذي تم إطلاقه في افتتاحية مبادرة مستقبل الاستثمارفي عام 2017 ، يشير إلى أن دور الصندوق السيادي، من بين أشياء أخرى، هو تطويرالخبرات التقنية في المملكة. وعلى وجه الخصوص، فإن أحد أهداف برنامج صندوق الاستثمارات العامة هو المساعدة في تطويرمنظومة المصرفية الرقمية ودعم البنوك في خططها للتحول الرقمي لتصبح مواكبة للاتجاهات والممارسات العالمية.

وانه بصفة أساسية، ونتيجة لحجم التمويل المطلوب لتنفيذ مختلف المشاريع والاستثمارات المتضمنة في الرؤية، فإن السبيل الوحيد الذي يؤدي إلى تحقيق التطلعات الاقتصادية لزيادة حجم الاقتصاد السعودي إلى ثلاثة أضعاف بحلول عام 2030 ،هو إيجاد قطاع مالي متطور، وحديث، وشامل.  لذلك، تسعى وثيقة برنامج تطويرالقطاع المالي إلى إيجاد قطاع للخدمات المالية، يتسم بالتنوع والفعالية الكبيرة حتى يكون قادرا على دعم تطور الاقتصاد الوطني، من خلال تحفيز عمليات الادخار، والتمويل، والاستثمار، مبينة ان برنامج تطويرالقطاع المالي يشير بصورة مفصلة إلى مجموعة من الاهداف المحددة القابلة للقياس الواجب تحقيقها حتى عام 2020 ينتظرتحقيقها في ، مدى زمني ابعد بحلول عام 2030.

واضافت انه بشكل اجمالي فان مجالات التركيز الرئيسية هي؛ فتح المجال أمام شركات التقنية المالية، وتطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة، وتوسيع صناعة التأمين، وترقية أسواق المال والدين، والتحول إلى مجتمع غيرنقدي، ورفع مستوى الوعي المالي للمساعدة في تحسين مدخرات الاسر.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد