الاثنين 12 جمادى الثانية 1442 - 25 يناير 2021 - 05 الدلو 1399

محافظ هيئة الاتصالات لـ «مال»: نعمل على حماية القطاع بأطر تنظيمية تحكم تهديدات الأمن السيبراني 

كشف الدكتور عبدالعزيز الرويس محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أن الأمن السيبراني هو حديث الساعة ويستخدم لتقنية المعلومات ويهم كل جهات الدولة المختلفة وحتى نستطيع أن نتعامل مع هذا الأمر يجب أن يكون لدينا في المملكة طاقم متدرب على كل هذه التقنيات الجديدة ومن خلال هذا الطاقم  نستطيع أن نحفظ أمن المعلومات في الدرجة الاولى للمستخدم والجهات المعنية التي يهمها هذا الأمر . 

وأكد لـ " مال " خلال تدشين برنامج الأمن السيبراني التدريبي للمبتدئين في مقر أكاديمية stc في برج رافال صباح اليوم الخميس الموافق 19 يوليو، أن هيئة تقنية المعلومات تتعاون مع شركات الاتصالات بشكل عام في القوى البشرية المطلوبة التي تعد في غاية الأهمية، بالأضافة إلى العمل على بعد آخر في مسألة حماية القطاع بأطر تنظيمية التي تهم الهيئة وهذه الأطر تحكم التعامل مع تهديدات الأمن السيبراني في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات وأما على مستوى القطاعات الأخرى فتتولاها كل قطاع بالتنسيق مع الهيئة الوطنية للأمن السيبراني 

وأضاف الرويس، نبدا المبادرة من شركة الاتصالاات السعودية لكنها ستمتد الى شركات وجهات اخرى سواء في القطاع الحكومي او الخاص وسيتبع ذلك مبادرات اخرى مختصة في الذكاء الاصطناعي وتحليل البيانات

ولفت إلى أن الأمن السيبراني معني بالمحافظة على أمن المعلومات والاتصالات والذي هو من الأمور المهمة في كل قطاعات الدولة لانني نعلم أن الاتصالات وتقنية المعلومات تستخدم في كل قطاعات أجهزة الدولة وليس فقط في هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات .

وأشار أن إلى في إيجاد القوى البشرية كما نص عليها برنامج التحول الوطني مدربة والسعودة فيها هو في الحقيقة من أهم الحوافز التي دعت أننا نخلق مثل هذه البرامج، وهناك بعد آخر في التحول الوطني وهو إيجاد صناعة وطنية في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات وهذه الصناعة مهتمة بالمحتوى والصناعات المتعلقة بالبرمجيات وغيرها .

صور إضافية: 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو