السبت, 27 فبراير 2021

بديل مستدام يحل محل مواد التغليف البلاستيكية

تتجه معظم المصانع في هذا العصر لإنتاج موادها من أصول مستدامة، وذلك للاستفادة من منتجاتها على المدى البعيد والمحافظة على جودة وسلامة المنتج.

اقرأ أيضا

ابتكر الباحثون في معهد جورجيا للتكنولوجيا مادة مشتقة من قشور السرطان وألياف الأشجار، والتي لديها القدرة على استبدال العبوات البلاستيكية المرنة وذلك للحفاظ على جودة الطعام.

وذكر ميريديث (أستاذ بجامعة جورجيا)” أن المعيار الرئيسي الذي نقارن به هو PET -بولي إيثيلين تريفثالات- وهي أحد أكثر المواد البترولية شيوعاً في العبوات الشفافة والمشروبات الغازية، وأضاف أن المادة الجديدة أظهرت انخفاضاً في نسبة نفاذية الأكسجين بحوالي 67% مقارنة ببعض أشكال PET، مما يعني أنه يمكن نظرياً الحفاظ على الطعام طازجاً لفترة أطول”

لصنع غطاء بلاستيكي صديق للبيئة، ينظر العلماء إلى البوليمرات الحيوية الطبيعية والأكثر انتشاراً:

السليلوز من النباتات، والكيتين من المحار والفطريات والحشرات.

لذا استطاعوا من ابتكار طريقة وهي إنشاء طبقة من ألياف السليلوز والكيتين النانوية، بعدها يتم رشهم بالماء وتركهم حتى الجفاف، كانت النتيجة هي مادة قوية ومرنة وأيضاً تمنع اختراق الغاز داخل المواد.

مع ذلك، “المادة ليست مثالية بعد، ولكن هناك المزيد من العمل الذي يتعين القيام به لجعل المواد الجديدة قادرة على المنافسة في نهاية المطاف مع عمليات التعبئة والتغليف، أيضاً تحتاج إلى تطوير عملية التصنيع التي تزيد من حجم الاقتصاد، على الرغم من نضوج العمليات الصناعية لإنتاج السليلوز بكميات كبيرة، فإن أساليب إنتاج الكيتين لا تزال في مهدها”، كما يقول ميريديث. وهناك حاجة لمزيد من الأبحاث لتحسين قدرة المادة على منع بخار الماء، وبالإمكان أن يكون هذا الابتكار في المستقبل بديلاً مستدامًا للبلاستيك.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد