الأربعاء, 19 مايو 2021

“أحمد حمد القصيبي وإخوانه” تبحث منع بنوك من المطالبة بأصول الشركة لتسوية ديون عالقة

كشف الرئيس التنفيذي لشركة “أحمد حمد القصيبي وإخوانه” سايمون تشارلتون أن الشركة تبحث منع “البنك العربي الوطني” وبنك آخر – لم يسمه – من المطالبة بأصول الشركة لتسوية ديون عالقة.

اقرأ أيضا

وقال تشارلتون في مقابلة مع وكالة (بلومبيرج) الاخبارية أن شركة القصيبي ستعارض الخطوة لأنها تهدف الى تجميد أصول الشركة لضمان معاملة جميع الدائنين معاملة عادلة.

ولفت تشارلتون الى إن “القصيبي” سينازع أيضا على قرار من هيئة السوق المالية بالسماح لمجموعة سامبا المالية والبنك السعودي البريطاني باستلام نحو ثلاثة مليارات ريال (800 مليون دولار) من الأسهم من حسابات المحفظة التي تملكها الشركة.

ويحسب تقارير اخبارية سابقة فقد تخلفت القصيبي ومجموعة سعد الصانع عن سداد الديون في أكبر تعثر مالي في السعودية في العام 2009، حيث بلغت مستحقات بنوك دولية وإقليمية ومقرضين آخرين نحو 22 مليار دولار.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد