الأحد, 9 مايو 2021

بعد الأغنام والماعز .. أثرياء آسويون يشترون سمكة بقيمة 300 ألف دولار … تعرف على السبب

لقد ظلت الطائرات واليخوت والقصور هي من مؤشرات الثراء المفرط، الا أنه بالنسبة للنخبة الآسيوية فقد أصبحت بعض الاسماك النادرة من الأشياء المرغوب بها.

اقرأ أيضا

وأصبحت الأسماك من نوع “عظميات اللسان” والتي تعرف بـ” arowana” الآسيوية من أغلي المخلوقات المائية، حيث يشير البعض الى أن سعرها وصل الى 300 ألف دولار للسمكة الواحدة، وتتباين الأسعار حيث يمكن للأروانا الشابة في سنغافورة أن تباع مقابل 300 دولار، في حين قد تكلف ” white albinos” النادرة 70.000 دولار أو أكثر. يأتي ذلك في وقت تقام مزايدات في وطننا العربي للاغنام والماعز وبارقام فلكية.

ويعتقد الكثيرون – وفقا لوكالة (سي ان بي سي) – أن الأسماك تجلب الحظ الجيد والثروة. وتكثر الحكايات بشأن تضحية هذا النوع من الاسماك بحياته بالقفز من الحوض أو البركة لتحذير أصحابها ضد المشاريع التجارية السيئة والمخاطر الأخرى.

وتعتبر سمكة ” arowana” من الأنواع المحمية بموجب قانون الأنواع المهددة بالانقراض، وفي العام 1975 وقعت 183 دولة معاهدة تحظر بموجبها تجارة هذه الأنواع دوليا، وحتي يومنا هذا لا يمكن ادخال هذه الأنواع قانونيا في الولايات المتحدة.

ساعدت المعاهدة في تحويل الأسماك إلى سلعة فاخرة. ولكن مع نمو المخاوف من سرقة هذه الأنواع، كذلك  ظهر سوق أسود مزدهر إلى جانب تصاعد العنف في مدن معينة. في سنغافورة ، التي تتباهى بأنها واحدة من أقل معدلات الجريمة في العالم، شهدت أربع سرقات متتالية لهذه الاسماك في أسبوع واحد. واعترضتها أحيانا بعض حالات العنف.
كذلك تعددت حوادث سرقة هذه الأنواع النادرة من الأسماك في ماليزيا، وأسفرت بعض الحالات عن تعرض اصحابها للموت.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد