الثلاثاء, 18 مايو 2021

  98.7مليار زيادة في توقعات الوزارة لإيرادات الميزانية خلال 2018

وزارة المالية: إيرادات المملكة ستتخطى التريليون في 2020 والنفقات ستتجاوزه هذا العام

كشف البيان التمهيدي للميزانية السعودية والصادر عن وزارة المالية اليوم أن إيرادات المملكة متوقع لها أن تسجل 882 مليار ريال هذا العام 2018 فيما ستنمو في العام 2019 بنسبة 10.9% لتصل إلى 978 مليار ريال بينما سيشهد العام 2020 ولأول مرة منذ العام 2014 تخطي إجمالي إيرادات المملكة مستوى التريليون ريال على ان تواصل الارتفاع في العام 2021 إلى 1.045 تريليون ريال، فيما توقعت الوزارة تخطي النفقات التريليون ريال هذا العام.

اقرأ أيضا

ووفقا للبيان فإن وزارة المالية رفعت توقعاتها لإيرادات المملكة خلال العام الجاري (2018) بنحو 98.7 مليار ريال حيث كانت تتوقع إيرادات بقيمة 783.3 مليار ريال وفق الميزانية المعلنة في نهاية العام 2017 ، ويأتي هذا الارتفاع بطبيعة الحال نتيجة سلسلة الارتفاعات التي شهدتها إيرادات المملكة من صادرات النفط على خلفية ارتفاع الأسعار وعودتها إلى المستويات التوازنية بفضل سياسات أوبك في التنسيق مع المنتجين خارج المنظمة إضافة إلى الزيادة الملحوظة والمتتالية لإيرادات المملكة غير النفطية بعد تطبيق العديد من الإصلاحات الاقتصادية.

ووفقا لأخر بيانات منشورة لوزارة المالية حول أداء الميزانية السعودية في النصف الأول من العام الجاري، فإن الإيرادات النفطية نمت بنسبة 40% لتسجل 298.1 مليار ريال في الـ 6 أشهر الأولى من العام الجاري مقابل 212.99 مليار ريال لنفس الفترة من العام 2017 ، أي بزيادة 85.1 مليار ريال.

كما نمت الإيرادات غير النفطية خلال الـ 6 أشهر الأولى من العام الجاري 49% لتقفز إلى 141.74 مليار ريال مقابل 94.99 مليار ريال لنفس الفترة من العام 2017 أي بارتفاع 46.75 مليار ريال.

وبذلك تكون إجمالي إيرادات الميزانية السعودية قد حققت ارتفاعا قيمته 131.85 مليار ريال خلال النصف الأول من العام الجاري، فيما كانت وزارة المالية تتوقع ارتفاعا قيمته 91.8 مليار ريال زيادة في إجمالي الإيرادات خلال العام 2018 كاملاً بارتفاعها إلى 783.3 مليار ريال مقابل 691.5 مليار ريال في العام 2017، ومع استمرار ارتفاع اسعار النفط في النصف الثاني من العام الجاري يتوقع ان تتجاوز ايرادات المملكة مستوى التريليون خلال العام القادم2019

أما على صعيد إجمالي الانفاق فكشف البيان التمهيدي الصادر اليوم عن رفع وزارة المالية توقعاتها لإجمالي الانفاق إلى 1.03 تريليون ريال مقابل 978 مليار ريال توقعات صادرة بنهاية العام 2017، أي أن هناك زيادة قيمتها 52 مليار ريال.

أما البيانات الفعلية للنصف الأول من العام الجاري فتشير إلى ارتفاعها إلى 481.5 مليار ريال مقابل 380.7 مليار ريال لنفس الفترة من العام 2017 بزيادة 26% وبقيمة ارتفاع 100.8 مليار ريال، فيما كانت وزارة المالية تتوقع ارتفاعا قيمته 48 مليار ريال في اجمالي الانفاق خلال العام 2018 كاملا.

ووفقا للبيانات الفعلية فإن الميزانية السعودية حققت خلال النصف الأول من العام الجاري عجزا قيمته 41.7 مليار ريال منخفضاً بحوالي 31 مليار ريال عن العجز المسجل في الفترة المماثلة من العام السابق 2017م، رغم نمو النفقات بنسبة 26% خلال فترة المقارنة.

وتتوقع وزارة المالية وفقا للبيان التمهيدي الصادر اليوم أن يكون العجز بنهاية العام 2018 كاملا 148 مليار ريال انخفاضا من 194.66 مليار ريال وفق التوقعات السابقة.

وتشير التوقعات للنصف الثاني من العام الجاري إلى تحسن متوقع في إيرادات الميزانية السعودية مع استمرار الزيادة في الإيرادات النفطية مع استمرار ارتفاع أسعار النفط بالإضافة إلى توقع زيادة الإيرادات غير النفطية خاصة مع دخول إيرادات أرباح استثمارات صندوق الاستثمارات العامة وساما ضمن الميزانية النهائية في الربع الرابع من كل عام.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد