الثلاثاء 11 شوال 1441 - 02 يونيو 2020 - 12 الجوزاء 1399

السعودية .. منصة استثمار للشرق والغرب 

محمد عرب

على مدار الأيام الماضية توجّهت كافة الأضواء الاستثمارية المحلية، الإقليمية وحتى العالمية إلى الرياض وبالتحديد لمنتدى مبادرة مستقبل الاستثمار الذي يعقده صندوق الاستثمار العامة السعودي ويحضره ويحاضر فيه نخبة من رؤساء وقيادات الاستثمار في العالم، في السطور القليلة القادمة عزيزي القارئ سآخذك في جولة سريعة تصف لك هذا الحدث الاستثنائي.

بشكلٍ عام يتم قياس قوة المؤتمرات على عدّة عوامل من أهمّها كثافة ونوعية الحضور، التفاعل مع المواد المطروحة، مستوى وكمية الصفقات والعلاقات المتحققة.

الأرقام على ضوء العوامل السابقة لاتستطيع إلا أن تقول أنها مذهلة وتفوق التوقعات! أكثر من أربعة آلاف شخص سجّلوا حضورهم للمؤتمر وتواجدوا في جلساته، وهنا نحن لا نتحدث عن حضور عاديين وإنما تواجد العديد من الرؤساء التنفيذين لشركات عملاقة على المستوى الإقليمي والعالمي معاً، رؤوساء دول وحكومات وسفراء ووزراء من مختلف دول العالم، مدراء لصناديق استثمار سيادية بل مستوى المؤتمر ارتفع لتواجد عدد من رؤساء الدول يتحدثون عن الفرص الاستثمارية المتاحة في بلادهم وهذا يعني أنهم يرون في الحدث فرصة ذهبية لتسويق استثمارات بلادهم وهذا بُعد قيادي غير مستغرب على وطننا الغالي المعطاء.

وأنت تتنقل في أروقة المؤتمر ستعتاد على تواجد رجال الأعمال والشخصيات الاستثمارية المرموقة يتبادلون الحديث عن أسواق المال العالمية، بورصات الأسهم، مستقبل الاستثمار في التكنولوجيا والطاقة، أثر التغير في وسائل الاتصال على الاستثمار، فرص الاستثمار في البنية التحتية والكثير من المواضيع التي تمّ طرحها وتداولها على منصّة المؤتمر. ألا يعطيك هذا مؤشّراً على قوة التفاعل مع عناوين المؤتمر وأهميتها للحضور؟!

أكثر من 212 مليار ريال بلغت قيمة الصفقات التي تم توقيعها على المنصة وأعلنت في وسائل الإعلام، إعلان عن مناقصة لبناء جسر بين بلادنا والبحرين الحبيبة، الحديث عن إنشاء مصفاة نفط في روسيا باستثمار سعودي، عدد من رؤوساء وقادة الدول يفتحون الباب ويمدّون الذراع للترحيب بالاستثمار في بلادهم وتقديم التسهيلات ووسائل الدعم اللازمة للمستثمرين، بل حتى على مستوى رؤساء ومدراء الاستثمار والشركات الاستثمارية المتواجدة فالعدد الذي تم عقده من الصفقات يمثّل رقماً يستحق الفخر.

يا سادة نحن اليوم نقف أمام منصّة نشطة وفعّالة لاستثمارات الشرق والغرب وملتقى مميز للأسماء الرنانة من المستثمرين في كافّة أنحاء العالم ونقطة توليد لا تتوقف من الفرص الاستثمارية الفريدة والمربحة.

المستثمر الحصيف الذي يرغب في حجز مكان في خارطة استثمارات الشرق الأوسط  فلا أعلم له مدخلاً قوياً لهذا السوق مثل مؤتمر مستقبل الاستثمار الذي قدته وتعقده بلادنا الغالية.

مهتم بالاوقاف والتنمية وريادة الاعمال [email protected]

    مقالات سابقة

المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

محمد شمس تدوير الطعام الزائد والستفد من كا اعلاف للماشي وسمت عضوي
راجح ال الحارث السلام عليكم انا عملت عند مؤسسة بعقد محدد المده لمده سنه من...
سلام موضوع طويل، وكلام مشتت، وطريقة سرد اذهبت لمعة الموضوع....
معالي كنت اشتغل بشركة وتم إيقافي عن العمل بسبب الكورونا انا لست...
احمد ابوطالب أتمنى أن نجد من لديه القدرة على التوضيح !!! ، السعودي بأي...

الفيديو