الجمعة, 23 أبريل 2021

نيكي يهبط لأقل مستوى في 15 شهرا مع تأثر الثقة بتوقعات الفائدة الأمريكية

تراجع المؤشر نيكي الياباني إلى أدنى مستوياته في 15 شهرا يوم الخميس بعد أن أبقى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بدرجة كبيرة على خططه لزيادة أسعار الفائدة العام القادم رغم تنامي المخاطر على النمو، مما أوقد شرارة عمليات بيع في الأسهم العالمية.

وبحسب “رويترز” هوى نيكي 2.8 % إلى 20392.58 نقطة، في أضعف إقفال للمؤشر القياسي منذ سبتمبر أيلول 2017.

ونزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 2.5 % إلى 1517.16 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق له منذ ابريل نيسان 2017.

وعقب اجتماع استمر يومين، رفع مجلس الاحتياطي أسعار الفائدة يوم الأربعاء للمرة الرابعة هذا العام كما كان متوقعا على نطاق واسع.

وتوقع البنك المركزي الأمريكي أيضا زيادات فائدة أقل في 2019، لكن جوهر خطته بمواصلة تشديد السياسة النقدية حتى مع تباطؤ النمو العالمي أخاف المستثمرين، لتهبط الأسهم في وول ستريت بشدة.

وقال هيرويوكي أوينو، المحلل لدى سوميتومو ميتسوي تراست لإدارة الأصول ”معظم المستثمرين أرادوا انتظار قرار مجلس الاحتياطي قبل تكوين مراكز، والآن يتحول المستثمرون العالميون صوب أصول الملاذات الآمنة قادمين من الأسهم.“

وأضاف أن المستثمرين يبدون عزوفا عن المخاطرة بفعل المخاوف من تباطؤ في الاقتصاد العالمي وهو ما ظهر في صورة بيع في الأسهم المرتبطة بالدورة الاقتصادية مثل شركات الآلات والشحن البحري والتكنولوجيا.

وهوى سهم ميتسوي أو.اس.كيه لاينز 6.9 % ونيبون يوسن 4.6 % في حين انحدر سهم باناسونيك 5.1 % وفقد فانوك كورب 3.6 % وطوكيو إلكترون 4.3 %.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد