الأحد, 18 أبريل 2021

الأسهم الآسيوية خسرت 5 تريليون دولار خلال العام 2018

يعتبر العام 2018 هو الأسوأ بالنسبة لمؤشر “مورجان ستانلي آسيا باسيفيك” منذ العام 2011 ، حيث كانت أسهم شركات التكنولوجيا من بين أكبر الخاسرين بنسبة 21%.

اقرأ أيضا

واعتبر تقرير حديث بوكالة (بلومبيرج) الاخبارية أنه بالنسبة للأسهم الآسيوية فقد كان للعام 2018 حكاية من جزئين تتمثل الأولي في ارتفاع قياسي ثم اضطراب كبير أدي الى خسارة 5 ترليون دولار.

وأشار التقرير الى العديد من العوامل التي أثرت على المستثمرين بالمنطقة من بينها تقلبات الأصول، ومخاوف النمو، والتوترات التجارية بين أكبر القوي الاقتصادية في العالم، والاضطرابات في واشنطون. فقد انخفض مؤشر “مورجان ستانلي آسيا باسيفيك” بنسبة 22% عن اعلي ارتفاع له في يناير الماضي.

وقال جاسون لو ، كبير المحللين الاستراتيجيين في وحدة إدارة الثروات في مجموعة “دي بي إس جروب هولدنجز” الذي يعتبر أكبر بنك في سنغافورة أنه “كان هناك القليل من الملاذات الآمنة خلال العام 2018”. مشيرا الى أن  “الأسهم الآسيوية لم تنج من توترات الحرب التجارية المتصاعدة وارتفاع أسعار الفائدة”، الا أنه من المرجح أن المستثمرين فوجئوا بمدى تأثر السوق.

ويعزا الأداء الضعيف لهذا العام إلى عدة عوامل من بينها الصراع التجاري المتصاعد بين الصين والولايات المتحدة، والذي هدد باضعاف الاقتصاد العالمي وتعطيل حركة التوريد عبر آسيا. وقد تضرر المصدرين مثل شركة السلع الاستهلاكية “لي & فونغ” المحدودة في هونغ كونغ بشكل خاص، حيث تراجعت أكثر من 70 في المائة من قيمتها السوقية منذ شهر مايو.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد