السبت, 17 أبريل 2021

“مايكروسوفت” تستقبل العام 2019 وهي محتفظة بلقبها كأكبر شركة عامة من حيث القيمة السوقية

نجحت شركة “مايكروسوفت” في انهاء العام 2018 واستقبال العام الجديد وهي محتفظة بلقبها كأكبر شركة عامة من حيث القيمة السوقية، فقد تمكنت من تجاوز شركة “أبل” عملاق الهواتف الذكية في الثلاثين من نوفمبر الماضي.

اقرأ أيضا

وكانت “مايكروسوفت” واحدة من أكبر الرابحين في مؤشر داو جونز الصناعي – وفقا لوكالة (سي ان بي سي) التي اعتبرت أنه على الرغم من أن إعلانات منتجات مايكروسوفت ما زالت لا تثير اهتمام العامة مثل أفكار شركة أبل، الا أنها تقدمت إلى الأمام بطريقة قياسية في العام 2018 ، بعد سنوات من التحول في ظل الرئيس التنفيذي ساتيا نادالا.

وتعتبر هذه المرة الأولي التي تتمكن فيها “مايكروسوفت” من استقبال عام جديد وهي أكبر شركة عامة من حيث القيمة السوقية منذ العام 2002، على الرغم من أن الربع السنوي الأخير لم يتميز بأفضل أداء تاريخي لها. فقد تعرض سهمها لعمليات بيع واسعة النطاق في السوق، وانخفض بنسبة 11 في المئة هذا الربع.

ومع ذلك، فتعتبر مايكروسوفت أقل تراجعا من الشركات الكبرى الأخرى. فقد انخفضت امازون 25 % في الربع الرابع ، وانخفضت أبل 30 %.

وارتفعت أسهم شركة مايكروسوفت بنسبة 19% تقريبًا في العام 2018. وقد برزت كواحد من أفضل خمسة مكونات في مؤشر داو جونز الصناعي لهذا العام. وبلغت القيمة السوقية لشركة مايكروسوفت 779.7 مليار دولار في نهاية العام 2018 ، حيث أغلق السهم عند 101.57 دولار للسهم.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد