الثلاثاء, 20 أبريل 2021

بعد صفعة البرلمان .. ماهي سيناريوهات استكمال البريكست؟

تتجه الأنظار اليوم إلى تصويت حجب الثقة عن حكومة  تيريزا ماي الذي سيتم في تمام الساعة 7:00 بتوقيت غرينتش.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “العربية” من المتوقع أن تتمكن ماي من تجاوز هذا الاختبار، حيث إن ما يخشاه الحزب المحافظ أكثر من عدم الخروج من الاتحاد الأوروبي، هو أن يصل زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين إلى الحكم.

وهنا لابد، وفق مراسلة العربية كارينا كامل، من التذكير بعدة أمور، أبرزها أن حزب العمال أبدى استعداده لتقديم سحب الثقة من ماي أكثر من مرة.

وفي حال تجاوزت ماي اختبار التصويت اليوم، فستذهب غدا إلى بروكسل لمحاولة الحصول على بعض التنازلات من الاتحاد الأوروبي، وهذا أمر مستبعد، وفق مراسلة العربية، ولكن اليوم أصبحت الخيارات كلها مطروحة على الطاولة.

وبموجب القانون البريطاني، لا بد أن تضع ماي خطة معدلة وتقدمها أمام #البرلمان_البريطاني يوم الاثنين المقبل.

أما الفرضية الأخيرة وهي تعتبر احتمالا ضعيفا، فهي أن تسحب الثقة من حكومة ماي اليوم، وحينها هناك فترة زمنية مدتها 14 يوماً تحاول خلالها الأحزاب تشكيل حكومة ولو حكومة ائتلافية، يتم التصويت على منحها الثقة لتبدأ أعمالها.

موضوع يهمك ? صوت النواب البريطانيون بالأغلبية، الثلاثاء، على رفض اتفاق بريكست الذي توصلت إليه لندن مع بروكسل في تصويت تاريخي يترك…صفعة مريرة لماي.. “النواب” البريطاني يرفض خطة البريكست العرب والعالم
وإذا لم تتمكن الأحزاب خلال هذه الفترة من تشكيل حكومة، لا بد أن يتم إجراء انتخابات عامة.

ولكن ما السيناريوهات المطروحة اليوم بعد تصويت الثقة؟
السيناريو الأكثر ترجيحا اليوم، هو تجميد المادة 50 أي تأجيل موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى ما بعد 29 مارس (الموعد المقرر)، حيث بدأت الأصوات تتعالى لمنح المزيد من الوقت لاسيما مع رفض البرلمان البريطاني رفضا قاطعا لهذا الاتفاق.

وبالتالي فإن العودة إلى نقطة الصفر ووضع خطة جديدة بالكامل للبريكست، تستغرق وقتا طويلا، لاسيما مع إشارة تقرير لسيتي بنك أمس إلى أن أي تعديل بسيط لبنود الاتفاق الحالي لم يعد كافيا مع رفض أكثر من 400 نائب للخطة الموضوعة حاليا.

لماذا ارتفع الإسترليني؟
وأرجعت مراسلة العربية انتعاش الجنيه الإسترليني إلى أن البرلمان قد أثبت خلال الأيام الأخيرة رفضه رفضا قاطعاً لفكرة الخروج الفوضي أو hard brexit وهذا مطمئن للأسواق، كونها لا تريد أن تمر بهذه التجربة القاسية وما سيتبعها من تداعيات اقتصادية كارثية.

أما العامل الآخر، فهو أن الأسواق بدأت تراهن على أن عملية البريكست ستؤجل أو قد لا تتم تماما، وهذا إيجابي للجنيه حاليا.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد