الجمعة, 23 أبريل 2021

مصادر «مال» تؤكد: هيئة الاتصالات توجه بسرعة سعودة الرئيس التنفيذي لـ «موبايلي» .. والشركة تصف أداه بالمميز وتسعى للتمسك به

علمت “مال” من مصادر مطلعة أن توجيهات صدرت من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات بضرورة تعيين سعودي رئيسا تنفيذيا لشركة اتحاد اتصالات “موبايلي” بديلا عن المصري المهندس أحمد ابو دومة، في مسعى لتوطين القيادات العليا في شركات قطاع الاتصالات ومنها الرؤوساء التنفيذيين. حيث تؤكد الهيئة وهي المشرفة على قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات على انه هناك كفاءات في السوق السعودية يمكن ان تشغل تلك المناصب.

اقرأ أيضا

في المقابل كشفت مصادر خاصة لـ “مال” ان شركة موبايلي تسعى للحصول على مهلة اضافية لتنفيذ هذا القرار، حيث تتمسك الشركة برئيسها التنفيذي المهندس أحمد ابو دومة، معللة ذلك بأداه الجيد منذ توليه المنصب في يناير 2017، اذ نجح في العديد من التحديات التي مرت على الشركة، وشهدت الشركة في عهده اداءاً متميزاً، لاسيما ان “موبايلي” لازالت تحاول تجاوز الازمة التي عصفت بها في العام 2014.

وتشير “موبايلي” الى ان الرئيس التنفيذي الحالي استطاع رفع نسبة السعودة للصف الاول في الشركة من 44% حين توليه المنصب، الى 70%، ورفع نسبة السعودة في الشركة بشكل عام الى 80%، وربط تجديد عقد اي موظف غير سعودي ايا كان موقعه الا بعد الحصول على موافقة منه شخصياً بهدف تقليل العنصر الاجنبي في الشركة.

لكن هيئة الاتصالات تؤكد ان توطين الوظائف في القطاع أمر حتمي بما فيها الرئيس التنفيذي وفق خطط وضعت منذ العام 2017 في ظل توافر كوادر سعودية تستطيع تقلد المناصب القيادية وسط تزايد حساسية واهمية المعلومات والبيانات التي يتم تداولها بشكل رقمي وهو ما يجعل من الضروري وجود كوادر وطنية تشغل الوظائف القيادية. وهنا تعود المصادر الخاصة لتشير الى ان “موبايلي” لازالت تسير في الطريق الصحيح نحو الخروج من الآثار المترتبة على أزمة الشركة عام 2014 وتحتاج لشخص بمؤهلات المهندس أحمد ابو دومة لاسيما ان لديه خبرة واسعة في شركات قطاع الاتصالات، حيث كان يدير شركة منتشرة في 18 سوق واعاد شركات تقلدها الى الربحية بعد ان كانت تعاني.

وتضيف المصادر ان “موبايلي” نجحت خلال العامين الماضيين في تسديد 2.7 مليار ريال، من الديون المستحقة للدائنين، بفضل استعادة التدفقات النقدية وتحسن الايرادات في عهد ابودومة.

يذكر ان أحمد أبو دومة , حاصل على بكالوريوس هندسة الاتصالات من جامعة القاهرة عام 1992م، وعلى جائزة تخطيط الاتصالات من الاتحاد الدولي للاتصالات (ITU) بسويسرا، وقد حصل على شهادة البرنامج التنفيذي الدولي من جامعة INSEAD إنسياد لإدارة الأعمال في سنغافورة وفرنسا. ويتمتع المهندس أحمد أبودومة بخبرة تتجاوز 24 سنة في قطاعي الاتصالات وتقنية المعلومات، منها عدة سنوات عمل رئيسًا تنفيذيًّا فيها لعدة شركات اتصالات قادها بنجاح للنمو والتوسع. كما شغل منصب العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة جلوبال تليكوم هولدينج ونائب الرئيس التنفيذي لمجموعة فمبلكوم لاسيا وافريقيا، وشغل منصب عضوية مجلس ادارة الجهاز القرمي لتنظيم الاتصالات في مصر.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد