الثلاثاء, 20 أبريل 2021

“جي بي مورجان” يتوقع تراجع مبيعات السندات بدول الخليج في ظل مخاوف النمو العالمي

كشف مصرف “جي بي مورجان” عن توقعات بتراجع مبيعات السندات بدول الخليج خلال العام الحالي بسبب المخاوف العالمية.

اقرأ أيضا

وقال البنك الأمريكي الذي يعتبر واحدا من أكبر البنوك المشرفة على مبيعات السندات في الخليج – وفقا لوكالة (بلومبيرج) الاخبارية أنه يتوقع انخفاض مبيعات السندات في دول الخليج من 78 مليار دولار في العام الماضي حيث يتجه المستثمرون إلى الحذر وسط ارتفاع أسعار الفائدة وتقلبات السوق.

وكانت سندات دول مجلس التعاون الخليجي قد حققت 78 مليار دولار العام الماضي، بانخفاض 8% مقارنة مع العام 2017.

وقال هاني دعيبس، رئيس أسواق دين رأس المال في جي بي مورغان الشرق الأوسط  في حديثه للوكالة الأمريكية أنه عندما كان هناك عدم يقين “إما في أسعار الفائدة أو في فروق الأسعار، فإن الجهات المصدرة الإقليمية تميل إلى أن تصبح أكثر حذراً وأن تكون حساسة للأسعار”، وقال: “لدى معظم عملائنا خيارات تمويل متعددة وسيبحثون بدائل أخرى” إذا تحولت السندات إلى تكاليف باهظة للغاية.

وتشير (بلومبيرج) الى أن المقترضين من دول مجلس التعاون الخليجي الست، والتي تضم أكبر اقتصادين عربيين بما في ذلك المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، يبيعون السندات المقومة بالدولار، حيث تضاف توقعات رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة هذا العام إلى التكاليف. الى جانب تأثير إمكانية النمو الاقتصادي المتعثر في الولايات المتحدة والصين، والنزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم، والاضطرابات السياسية في أوروبا وانخفاض أسعار النفط كلها عوامل تسهم في تقلب الأسواق المالية التي ستجعل المصدرين المحتملين غير مرتاحين.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد