الخميس, 22 أبريل 2021

محللون: تخفيف التوترات التجارية بين واشنطون وبكين لن يوقف تباطؤ الاقتصاد العالمي

يري محللون اقتصاديون أن تخفيف التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين لن يوقف تباطؤ الاقتصاد العالمي الذي بدأ بالفعل، حيث تقترب واشنطون وبكين من اتفاق تجاري.

اقرأ أيضا

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” إن الولايات المتحدة سوف تؤخر زيادة الرسوم الجمركية على السلع الصينية التي كان من المقرر أن تبدأ في أوائل مارس المقبل.

وتفاعلت الأسواق الآسيوية اليوم الإثنين بإيجابية مع إعلان ترامب، لكن العديد من الخبراء أشاروا في حديثهم لوكالة (سي ان بي سي) الأمريكية إلى أن تخفيف التوترات بين العملاقين الاقتصاديين لن يوقف التباطؤ العالمي الذي يحدث بالفعل.

وقال الخبراء أنه يبدو أن الولايات المتحدة والصين على وشك إنهاء معركة الرسوم الجمركية التي أضرت بالأسواق المالية وأدت إلى تراجع النشاط الاقتصادي في جميع أنحاء العالم، ولكن هذا لن يوقف التباطؤ الذي شهدناه بالفعل في الاقتصاد العالمي.

وقال بول كيتني كبير محللي الاسهم في بنك الاستثمار “دايوا كابيتال ماركتس” ومقره هونغ كونغ اعتقد اننا نحتاج الى اتخاذ خطوة الى الوراء ونلقي نظرة على الدورة الاقتصادية.” “حيث نرى نموا متوسطا في الولايات المتحدة هذا العام، ونرى مخاطر حدوث ركود في الولايات المتحدة ربما في وقت مبكر من منتصف العام 2020.”

ويري كيتني أن “الانكماش الاقتصادي لن يتوقف” بغض النظر عن مدى احتمالية حل المخاطر الحالية بشكل إيجابي – بما في ذلك الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والخروج الوشيك للمملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

من جانبه يقول الخبير الاستراتيجي العالمي ورئيس قسم الأبحاث في “مايبانك كيم إنج” في تايلاند صادق كوريمبهوي، إن هذا الزخم الهبوطي في الاقتصاد العالمي من المحتمل أن يزداد سوءًا ـ على الأقل في الربع التالي ـ حتى في حال حدوث اتفاق ما.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد