السبت, 12 يونيو 2021

سلسلة من القرارات والتشريعات ساهمت في خفض معدلات البطالة بين النساء

«مال» ترصد .. أكثر من مليون امرأة تعمل في الاقتصاد السعودي .. و47 ألف يدخلن سوق العمل خلال 21 شهرا

كشفت بيانات سوق العمل في السعودية عن تخطي عدد السعوديات المشتغلات في الاقتصاد السعودي مستوى المليون، حيث استطاع الاقتصاد تقديم نحو 47 ألف فرصة عمل للمرأة السعودية خلال 21 شهرا فقط في تطور ملحوظ لمعدلات توظيف السعوديات على الرغم من إعادة الهيكلة التي يشهدها الاقتصاد السعودي في كافة قطاعاته وهو ما يعد مؤشرا على التقدم نحو تنفيذ مستهدفات رؤية المملكة 2030 برفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 22% إلى 30%.

اقرأ أيضا

فوفقا لأخر بيانات الهيئة العامة للإحصاء سجل اجمالي السعوديات المشتغلات في الاقتصاد بنهاية الربع الثالث من العام الماضي عدد 1,066,402 سعودية وذلك ارتفاعا من 1,019,283 سعودية نهاية العام 2016، أي ان هناك ارتفاع بـ 47,119 وظيفة قدمها الاقتصاد السعودي للمرأة خلال 21 شهرا.

وتشير البيانات إلى أن اعداد السعوديات العاملات في الاقتصاد السعودي يتوزعن ما بين 545,059 موظفة بالقطاع الخاص بنسبة 51% وعدد 521,343 موظفة بالقطاع العام بنسبة 49%. وتشكل السعوديات العاملات نحو 34.3% من اجمالي السعوديين العاملين (ذكور وإناث) والبالغ عددهم 3,109,907 مشتغل بنهاية الربع الثالث من العام 2018. يشار الى ان اعداد المشتغلين السعوديين لا تشمل العاملين في القطاعات الأمنية والعسكرية والعاملين غير المسجلين في سجلات الموسسة العامة للتأمينات الاجتماعية ووزارة الخدمة المدنية.

ويعكس تزايد أعداد السعوديات في سوق العمل خلال العامين الأخيرين توجها حقيقيا نحو تعزيز دور المرأة في المجتمع السعودي وزيادة مساهمتها في الاقتصاد وهو ما تحرص عليه القيادة الحكيمة، حيث مثل قرار السماح للمرأة بقيادة السيارات نقطة تحول لفتح العديد من المجالات أمام المرأة السعودية وتسهيل تنقلها وتشجيعها على الخروج للعمل.

ووفقا للهيئة العامة للإحصاء فإن معدلات البطالة بين السعوديات سجلت انخفاضا ملحوظا خلال الفترة الممتدة من 2017 وحتى نهاية الربع الثالث من العام 2018، حيث انخفضت من مستوى 35.4% بنهاية العام 2016 لتسجل 31.1% بنهاية الربع الثالث من العام 2018 وسط توقعات بالمزيد من الانخفاض خلال الفترة المقبلة.

وتظهر بيانات المتابعة نجاح المرأة السعودية في العديد من المجالات التي بدأ تطبيق سعودة نسبة كبيرة منها كان أبرزها مهنة البيع التي تعمل بها 125,505 سعودية من اجمالي 260,197 سعودي وسعودية يعملون في هذه المهنة حتى نهاية الربع الثالث من العام 2018 بنسبة 48% من السعوديين العاملين بهذه المهنة

وتوفر المملكة البيئة المناسبة لعمل المرأة حيث يعطي نظام العمل المرأة الحق في إجازة للوضع بأجر كامل لمدة 10 أسابيع توزعها كيفما تشاء، ويحظر تشغيل المرأة خلال الـ6 أسابيع التالية للوضع ولها الحق في تمديد الإجازة لمدة شهر دون أجر، وللمراة في حالة انجاب طفل مريض أو من ذوي الاحتياجات الخاصة وتتطلب حالته الصحية مرافقا مستمرا له الحق في إجازة مدتها شهر بأجر كامل تبدأ بعد انتهاء مدة إجازة الوضع، ولها الحق في تمديد الاجازة لمدة شهر دون أجر.

ويحق للمرأة العاملة عندما تعود إلى مزاولة عملها بعد إجازة الوضع أن تأخذ بقصد إرضاع مولودها فترة أو فترتين للاستراحة مدفوعة الأجر، لا تزيد في مجموعها على الساعة في اليوم الواحد تحسب من ساعات العمل الفعلية وذلك لمدة 24 شهرا من تاريخ الوضع. كما لا يجوز لصاحب العمل فصل العاملة أو انذارها بالفصل أثناء تمتعها بإجازة الوضع ولا يجوز فصلها أثناء فترة مرضها الناتج عن الحمل أو الوضع.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد