السبت, 10 أبريل 2021

“صافولا” تسجل خسائر بـ 520.4 مليون بنهاية العام 2018م 

سجلت شركة مجموعة صافولا صافي خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 520.4مليون ريال خلال العام 2018م مقابل ربحية بـ 1 مليار ريال خلال العام قبل السابق.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموجزة الموحدة للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2018م (12شهر).
وبلغ اجمالي الربح 3.9 مليار ريال خلال العام الماضي مقابل 4.4 مليار ريال خلال العام قبل الماضي بتراجع 11%.
أما الربح التشغيلي فبلغ  277مليون ريال  خلال العام الماضي مقابل 803مليون ريال خلال العام قبل الماضي بنقصان 66%.
وبلغت خسارة السهم بالريال 1ريال خلال العام الماضي، ومقابل ربحية بـ  1.9ريال خلال العام قبل السابق.
يعود سبب تسجيل صافي الخسائر للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2018م مقارنة بصافي الربح للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017م بشكل رئيس إلى الأسباب التالية:
1- تسجيل أرباح غير متكررة تم تحققها خلال العام السابق والمتمثلة فيما يلي:

– تسجيل أرباح رأسمالية بلغت 693.9 مليون ريال والناتجة عن بيع 2% من الأسهم المملوكة للمجموعة في شركة المراعي.

– تسجيل أثر صافي إيجابي غير متكرر بمبلغ 62 مليون ريال نتيجة للأرباح المحققة من بيع الحقوق الإيجارية لشركة بندة للتجزئة لأسواق هايبربنده في دبي فيستيفال سيتي مول بدولة الإمارات العربية المتحدة.

– تسجيل أثر صافي إيجابي غير متكرر بمبلغ 30 مليون ريال نتيجة لتسجيل مكسب ناتج عن انخفاض حصة المجموعة (Dilution Gain) في رأس مال الشركة المتحدة للسكر-مصر وتسجيل تكلفة الخيار (Option Cost)، وذلك عند إيقاف توحيد حساباتها، وتصنيفها كشركة زميلة اعتبارا من 28 مارس 2017م، بعد إصدار الأسهم المخصصة للبنك الأوروبي لإعادة التعمير والتنمية (EBRD).

2- خلال العام 2018، بلغت المصاريف الاستثنائية 100.7 مليون ريال والمتعلقة بتقديم ضمان لأحد الشركات التابعة لشركة زميلة والتي ساهمت في زيادة الخسارة خلال العام مقارنة بالعام الماضي.

3- الانخفاض في إجمالي الربح الذي يعزى إلى انخفاض المبيعات وهامش الربح في قطاعي الأغذية والتجزئة.

4- انخفاض حصة المجموعة في أرباح شركة زميلة.

5- ارتفاع حصة المجموعة في خسائر شركات زميلة أخرى والتي تعود بشكل رئيس إلى تسجيل خسائر هبوط في القيمة على مستوى تلك الشركات الزميلة.

6- ارتفاع الزكاة وضريبة الدخل.

7- ارتفاع صافي التكلفة التمويلية بسبب الخسائر الناتجة عن التغيرات في سعر الصرف.

كما أن المصروفات التشغيلية متضمنة الخسائر الناتجة عن هبوط القيمة قد انخفضت مقارنة مع العام السابق.

بالإضافة الى الأسباب المذكورة أعلاه التي أدت إلى زيادة صافي الخسارة، فإن الزيادة في إجمالي الخسارة الشاملة للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2018 مقارنة بإجمالي الدخل الشامل للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2017 يعزى إلى ما يلي:

• زيادة خسائر صرف العملات الأجنبية المتعلقة بالشركات التابعة في الخارج بسبب انخفاض قيمة العملة وتأثير ترجمتها؛ و

• انخفاض حصة المجموعة في الدخل الشامل الأخر من شركات زميلة.

تم تسجيل الزيادة في الخسارة الشاملة على الرغم من انخفاض الخسائر على الاستثمارات المحتفظ بها بالقيمة العادلة من خلال الخسارة الشاملة الأخرى.

وقالت الشركة انه تم إعادة عرض بنود وعناصر وملاحظات البيانات المالية المقارنة الموحدة وإعادة تجميعها وإعادة تصنيفها لتتوافق مع السياسات المحاسبية المطبقة للعام الحالي، والتي تم إعدادها وفقًا للمعايير الدولية لإعداد التقارير المالية (IFRS) المعتمدة في المملكة العربية السعودية كما تم إعادة تصنيف بعض مبالغ المقارنة لتتوافق مع عرض السنة الحالية

وقالت الشركة أن القوائم المالية الموحدة للمجموعة للعام المنتهي في 31 ديسمبر 2018 سيتم تحميلها على موقع الشركة الإلكتروني وذلك بعد إرسالها إلى الجهات المختصة، حيث ستتوفر على الرابط التالي: http://www.savola.com/SavolaA/Financial_Reports.php

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد