الجمعة 18 شوال 1440 - 21 يونيو 2019 - 30 الجوزاء 1398

الإدارة القانونية

عثمان بن حمد أبا الخيل

الإدارة القانونية في الشركات على اختلاف أنشطتها وأحجامها لها دور كبير وفعال في حفظ مصالح الشركة والموظفين فهي لها دورٌ بارز وفعال في تسيير أعمال الشركات بما يتفق وأنظمة الدولة وأنظمة التجارة العالمية وحماية حقوق الشركة تجاه عملائها. كذلك الإدارة القانونية تمثل الشركة أمام هذه الهيئات على ضوء نظام العمل في حالة إخلال الموظف ببنود عقده كذلك حل مشكلات الشركة في حالة الإغراق في السوق وصياغة عقود البيع والشراء والالتزام بالقوانين الدولية التي تحكم العملية التجارية.

 إن الإدارة القانونية لها دور فعال ويعتمد عليها المسئولون في الشركة في مراجعة وتدقيق عقود البناء والتشييد مع المقاولين. إضافة إلى مراجعة السياسات الداخلية للشركة والتحقق من مطابقتها لنظام العمل وتعديل البنود التي تخالف النظام وتمثيل الشركة في المحاكم الدولية والمحلية وإيجاد الحلول المناسبة التي تخدم مصلحة الشركة وإبداء الرأي القانوني الذي يطلب منها من قبل الإدارات الأخرى وحضور الاجتماعات ذات الطابع القانوني.

 الإدارة القانونية بجميع أقسامها إدارة لها دور حيوي في بقاء الشركة دون مشكلات قانونية عالمية أو محلية أو مع الموظفين. ساهمت مع فريق عمل مشروع وبقيادة الإدارة القانونية في مراجعة عقد بناء استمرت هذه المراجعة أياماً خصوصاً عندما تكون قيمة العقد مبالغ كبيرة. تهتم الشركات بالمستشار القانوني الذي يقوم بتقديم الاستشارات القانونية بناء على خبرات عملية ودراسة نظرية في مجال القانون والمحاماة.

 عادة الإدارة القانونية تتبع مباشرة للإدارة العليا ربما للرئيس التنفيذي أو من في حكمه وذلك لأهميتها وتأثيرها على سمعة الشركة. بعض الشركات التي ليست لديها الخبرة الكافية في النواحي القانونية تستعين بشركات المحاماة سواء في السوق المحلي أو العالمي وذلك في حالة دخولها في قضايا عالمية وما أكثرها. وفي الختام من مهام الإدارة القانونية دراسة الموضوعات ذات الصلة بالنواحي القانونية والتي تعرض على مجلس الإدارة وإبداء رأيها بكل وضوح وشفافية. وتختلف مهام الإدارة القانونية حسب نشاط الشركة لكنها في المجمل تتفق كثيراً في غالبية المهام ولا تختلف كليّاً إلا إذا اختلف النشاط كالجامعات والبنوك والدوائر الحكومية. وعادة يتميز موظفو الإدارة بالخبرة الطويلة والدراية والممارسة والاطلاع على القوانين الدولية والمحلية ومجاراة التطور والتدريب على راس العمل في مكاتب المحاماة ذو السمعة العالمية والمحلية
 

كاتب سعودي [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

سهيل اسكندراني مقال جميل من كاتب مميز ونصيحة ثمينة
نبيل السلام عليكم بعد انتهاء العقد و ماهي المدة الالمحددة للشركة...
طارق يتضح أن هناك خطأ في حسبة التعويض عن بدل العمل الإضافي...
حسين للاسف ان ماذهب اليه الاستاذ احمد الغامدي في الطرح هو تسطيح...
ابو عبدالرحمن الأستاذ الفاضل عبدالخالق لا اظن أن هناك الغاء للمسار...