الأربعاء 19 شعبان 1440 - 24 أبريل 2019 - 03 الثور 1398

مرحلة مبتكرة من تعزيز ثقافة الوعي المالي عند الطلاب للوصول إلى 2 مليون مستفيد بحلول عام 2020

بالتعاون مع "التعليم" .. "سدكو" تستعرض النتائج الأولية لتجربة برنامج أجيال ريالي 

نظمت سدكو القابضة، الشركة المتخصصة في إدارة الثروات الخاصة، لقاءً لتكريم سفراء "أجيال ريالي"، برنامجها الموجه لطلاب وطالبات المرحلة المتوسطة، والذي يهدف من خلال الأنشطة والتعاملات اليومية التي يقوم بها طلاب أجيال ريالي داخل الفصل وخارجه إلى تحقيق عدد من الأهداف التي تشمل تمكين الطلاب من تحمل مسؤولياتهم المالية، ومساعدتهم على تحديد أهداف واضحة وقابلة للتحقيق، والسماح لهم بالانخراط في التعاملات التجارية اليومية للتسريع من نشر وغرس بعض المفاهيم المالية، وإدراك أهمية الموازنة المالية وضرورة مراقبة مصادر الدخل والمصروفات الشخصية، وغرس الحرص على العمل التطوعي لدى الطلاب والتعرف على الطرق المختلفة التي يمكن للأفراد من خلالها مساعدة بعضهم البعض.

وأقيم اللقاء التكريمي يوم الخميس الموافق 4 أبريل 2019 بمبنى مجموعة سدكو القابضة، بحضور معلمين ومعلمات من سفراء أجيال ريالي، ومشرفي البرنامج، وممثلي وزارة التعليم، وممثلين عن مجموعة سدكو القابضة، واشتمل على جلستين لتقييم البرنامج بمشاركة معلمي ومعلمات تنفيذ البرنامج للمرحلة التجريبية. 

وأعقب ذلك جلسة التكريم التي تم خلالها تم استعراض النتائج الأولية لتجربة برنامج أجيال ريالي، واستعراض قصص ملهمة من سفراء البرنامج، واختتم اللقاء بتكريم السفراء.

وكان الحضور من ممثلي وزارة التعليم هم الدكتور خالد العبد السلام، مدير إدارة البرامج وتدريب الطلاب بوزارة التعليم، والأستاذة سحر صباغ، رئيسة النشاط الاجتماعي بإدارة نشاط الطالبات، والأستاذ أحمد الزهراني، رئيس قسم البرامج العامة والتدريب.

ويمثل برنامج أجيال ريالي تجربة عملية ممتعة في شكل منافسة تفاعلية صممت لنشر الوعي المالي بين طلاب المرحلة المتوسطة في المدارس، حيث يمارس الطلاب والطالبات من خلالها نشاطات مالية متعددة ومختلفة داخل الفصل، ويتبعها بعض التعاملات المالية التي تمارس خارج الفصل بين الطلاب في المدرسة. 

ويتم تطبيق اللعبة داخل الفصل الدراسي خلال حصة النشاط الأسبوعية على مدى أربع حصص لتعزيز الثقافة المالية. 
ويتم تنفيذ اللعبة داخل الفصل عن طريق التفاعل بين معلمي النشاط والطلاب في الأنشطة المخصص تأديتها داخل الفصل الدراسي، وعن طريق المعاملات التي يتشارك فيها الطلاب مع طلاب آخرين من أجيال ريالي، وأيضا عن طريق العمل التطوعي الذي ينخرطون فيه خارج الفصل الدراسي، ومكافأتهم عليه وفق نظام بطاقات المكافأة.

وفي تصريح له، قال حسن الجابري، الرئيس التنفيذي لسدكو القابضة، "بحمد الله، حقق الإطلاق المبدئي لبرنامج أجيال ريالي نجاحاً لافتاً، وسنقوم في العام الدراسي المقبل بإطلاق البرنامج على نطاق أوسع ليشمل المزيد من المدارس. وأود في هذه المناسبة أن أعبر عن شكري وتقديري للمعلمين والمعلمات سفراء برنامج أجيال ريالي الذين أسهموا في إطلاقه، وكافة الجهات التي تعاونت معنا من أجل إنجاح البرنامج وتحقيق أهدافه، ومن ضمنهم وزارة التعليم، وكذلك ممثلي برنامج ريالي."

ومن جانبه، قال الدكتور خالد العبد السلام، مدير إدارة البرامج وتدريب الطلاب بوزارة التعليم، "كان اللقاء مفيداً للغاية في التعرف على النتائج الأولية لبرنامج أجيال ريالي الذي يشكل استمرارية لنجاحات برنامج ريالي وإسهاماته القيمة في نشر التوعية المالية، ضمن اتفاقيته مع وزارة التعليم للوصول إلى 2 مليون مستفيد بحلول عام 2020م، ونحن في وزارة التعليم نهتم بدرجة كبيرة بمثل هذه الإسهامات التي تثري المعرفة وتعزز التلاحم والتعاون بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص."
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

محمد احمد البودريس احنه اهل البلد ولنه الحق برفع رواتبن مو لجنبي احسن
نايف ارجو من الله ان يجعل هذه الصفقة مباركة للجميع
موظف في البنك الاول هل هناك فائدة فعليه للموظفين؟
علي الشواكر الرواتب جدا ضعيفه للنسبه للعطاء الموظف وانتاجه الوظائف...
ماجد شركة تخسر وأعضاء المجلس التعيس يكافئ نفسه، بصرف مكافأة...