الأربعاء 19 شعبان 1440 - 24 أبريل 2019 - 03 الثور 1398

الموارد البشرية ورؤية 2030 – إندماج ذوي الإحتياجات الخاصة في سوق العمل (19)

أحمد مسفر الغامدي

تبلغ نسبة المواطنين السعوديين ذوي الإحتياجات الخاصة بالمملكة إلى ما يقارب 10% من إجمالي عدد السكان السعوديين، هذا ما دفع المملكة إلى السعي المتواصل إلى تضمين حقوق المواطنين ذوي الإحتياجات الخاصة ضمن رؤية وبرامج المملكة وذلك استشعاراً من الحكومة بواجباتها تجاه تقديم جميع الخدمات والبرامج التي تحتاجها هذه الفئة العزيزة من المجتمع والذين يملكون من العزيمة والإلهام والإصرار على النجاح والتقدم بالإضافة إلى المهارات والكفاءات المطلوبة في سوق العمل. لذلك انضمت المملكة خلال عام 2008 لاتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة سعياً منها إلى ادراجهم ضمن خططها الوطنية للتطوير والتنمية. 

ومع تحسن وتطور الوضع الراهن بالمملكة للتعامل مع جميع حقوق ذوي الإحتياجات الخاصة، أكدت رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 على أهمية تمكين إندماج ذوي الإحتياجات الخاصة في سوق العمل السعودي ضمن تحقيق التمكين لجميع فئات المجتمع للدخول إلى سوق العمل. وذلك بالتخطيط إلى رفع نسبة العاملين من الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة والقادرين على العمل من 7.7% خلال عام 2017 إلى 12.4% عام 2020 بمشيئة الله تعالى، وذلك من خلال تنفيذ مخرجات الاستراتيجية الوطنية لذوي الإحتياجات الخاصة والتي تبنتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وتسهيل توظيفهم من خلال تأسيس السجل الوطني للإحتياجات الخاصة، وتطوير برامج التأهيل المهني لدى الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة الجسدية والأشخاص ذوي الأمراض النفسية والأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة الذهنية. 

كما أطلقت وزارة العمل برنامج لتحفيز المؤسسات والشركات لتطوير بيئات موائمة للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة (برنامج مواءمة)، والذي يتبنى أفضل المعايير والممارسات في تهيئة بيئات العمل لذوي الإحتياجات الخاصة. وهو نظام اختياري بمقابل مادي للشركات والمؤسسات الراغبة في أن تطور بيئات عملها لتكون شاملة وأكثر مساندة للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة والحصول على الاعتراف بذلك عبر شهادة معتمدة من الوزارة والتي تراعي مستوى تطبيق تلك المعايير في المؤسسة أو الشركة. كما تستفيد المنشآت الحاصلة على الشهادة من عدة مميزات، حيث تعتبر الشهادة متطلب أساسي لتطبيق وزن احتساب العامل من ذوي الإحتياجات الخاصة في برنامج تحفيز المنشآت على التوطين (نطاقات) بأكثر من نقطة. و يتم تكريم المؤسسات والشركات الحاصلة على الشهادة من قبل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بحيث يتم تقوم المؤسسة باستخدام شعار (مواءمة) على منتجاتها، بالإضافة إلى إثبات مسئوليتها الاجتماعية تجاه الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة. 

من ضمن المبادرات المنبثقة عن برنامج التحول الوطني والمتعلقة ايضاً بتمكين الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة تأسيس هيئة لرعايتهم والتي تهدف إلى تخصيص جهة تستهدف تعزيز الخدمات المقدمة من الأجهزة الحكومية للأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة ، ورعاية حقوقهم المتصلة بالإحتياجات الخاصة ، ومساعدتهم للحصول على التأهيل اللازم، وتحديد أدوار الأجهزة فيما يتعلق برعاية الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة في المملكة. 
 

نائب الرئيس للموارد البشرية في احدى الشركات الكبرى [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

حمد الكنهل في الحقيقة بعد الاطلاع على هذا المقال والذي يحتوي على...
محمد بن حســــن طيب إذا ســـابك ما عندها أصلا تأمين صحي للمتقاعدين ، فلماذا...
ابوصالح قدم شكوى الى مكتب العمل ثم اذا لم تجد حلا عادل طلب بتحويله...
حسن علي الغامدي يجب على هيئه السوق ان تكون نزيهه وليس لها قضاء مستقل حيث...
حسن الفيفي هل ترى حفظك الله ان دخول ارامكو على خط السياحه ومزارع البن...