الأحد, 18 أبريل 2021

عمرها أقل من الـ 30 .. سيدة تدير إمبراطورية مطاعم Momofuku

عندما بدأت مارجريت ماريسكال التدرب لدى الطاهي ديفيد تشانج عام 2011، كان افتتاح مطاعم (Momofuku) في أستراليا وشيكاً، ثم حصلت مجموعة المطاعم الناشئة على تمويل من مستثمرين خارجيين لأول مرة.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “فوربس” يتذكر تشانج، أنه بعد ذلك مباشرة “كان هناك ركود”، وتبع ذلك عصر من الرضاء عن النفس، وافتتح مشروعه الكبير التالي – مطعم (Nishi) للطعام الإيطالي المصنوع من المكونات الآسيوية فقط –عام 2016، ثم أتى بعد ذلك ما يسميه تشانج “لحظة مؤلمة بشكل حقيقي”، حيث كتبت صحيفة (New York Times) إن سحر تشانج المعتاد كان “يبلى قليلاً”.

يتذكر تشانج “لأكون صادقاً، لقد كان خطئي بالكامل، لم أكن قائداً كفئاً بما يكفي، ولم أعدنا لنكون ناجحين، لم أكن أقوم بعملي، لقد كنت غير منظم بصراحة، لقد كان خوفاً من التغيير، خوفاً من النضوج، خوفاً من المخاطرة، لقد كنت أظن أن ما يصلح لي سوف يصلح للشركة، وأقسمت لنفسي أنني لن أفعل ذلك ثانية أبداً”.

لكن تشانج يقول إن مارجريت ماريسكال كانت تعمل بلا كلل في مواجهة ذلك، وأثبتت نفسها خلال الأوقات الصعبة، لقد كانت تذهب إلى الخط لتستعد قبل التقديم، وتدير الباب خلال الفاعليات الخاصة دون أن يطلب منها، وساعدت عندما لم يعمل نظام الحجز داخل المكان، ويقول تشانج “إنها على الأرجح أكثر موظف محترم لدينا في الشركة، لأنه لا يوجد شيء لن تفعله بنفسها، إذا احتاج الأمر، ولا يمكنك قول ذلك عن الكثير من الأشخاص. أدركتُ مع ترقيتها، حيث أصبح لديها سلطة أكبر، أنها تعلم عن شركة (Momofuku) أكثر مني في بعض الأحيان، لقد عاصرت الصعود، وعاصرت الهبوط الشديد”.

والآن يتنحى تشانج كي يركز على الإعلام، والعمل مع الجيل التالي من طهاة (Momofuku)، إلى جانب إمضاء المزيد من الوقت مع ابنه حديث الولادة، وستصبح ماريسكال، وهي في الأصل من نيويورك، وأحد أعضاء عائلة متاجر (Zabar’s) الأسطورية، أول رئيسة تنفيذية بشكل رسمي لشركة (Momofuku) بعمر 29 عاماً فقط.

تقول ماريسكال، والتي كانت عضوة على قائمة فوربس 30 تحت 30 للطعام والشراب “مهمتي ليست أن أكون منظمة للعلامة التجارية، ديفيد يريدني أن أكون قيمة على التغيير، إنه يريد أن يتأكد من أنني الشخص الذي سيضمن أننا ننتقل إلى الأمام، إذا لم أفعل، وإذا لم تتغير الأمور، إذا تقدمنا على المسار الذي نسير عليه الآن، فهذا فشل”.

كانت ماريسكال تشغل في السابق منصب مديرة الإبداع ورئيسة فريق العمل في شركة (Momofuku)، وأصبحت الآن مسؤولة عن إمبراطورية تشمل 14 موقعاً، من مطعم (Majordomo) في لوس أنجلوس الذي يحظى بانتقادات كثيرة، إلى موقع (Noodle Bar) الذى أعيد تنظيمه وافتتح مؤخراً في حي الجانب الغربي الشمالي لمنهاتن في نيويورك، وهناك أيضاً مفهوم جديد من الممكن أن يكون قابلاً للتطوير، متجر صغير آسيوي مستوحى من مطعم (Momofuku) يسمى (Peach Mart)، مع مركز رئيسي جديد داخل المتجر في حي هدسون يارد، (وهو تابع للمطور الثري من حي هدسون يارد، ستيفن روس، الذي يدعم شركة (RSE Ventures)، مالكة حصة أقلية في شركة (Momofuku)، كما يوجد بعض المستثمرين الصغار من القطاع الخاص).

تضيف ماريسكال “أكثر شيء يجب على علينا في شركة (Momofuku) فعله كي ننمو هو أن ننهي علاقتنا بما نقوم به الآن بالفعل، وألا نحاول استخلاصه وتحويله إلى امتياز، إنه اكتشاف كيف نتوسع دون فقد ما جعلنا ناجحين في شركة (Momofuku) في المقام الأول بالفعل، ولكن في الوقت نفسه، معرفة ما جعلنا ناجحين ليست هي التقدم”.

كما ستتولى مسؤولية أعمال شركة (Momofuku) النامية في السلع الاستهلاكية سريعة التداول، والتي بدأت في بيع صلصة (Ssam) الحارة الكورية الخاصة بها في موقع شركة (Whole Foods) في عام 2015، وبدأت شركة (Kraft Heinz)، شريكة شركة (Momofuku)، إعادة إطلاق في العام الماضي، ويمكن أن تجدها الآن في 3800 موقع على مستوى الولايات المتحدة، إضافة إلى موقع (Amazon)، وتقول شركة (Momofuku) إن المبيعات ارتفعت 38 مرة من عام 2017 إلى عام 2018، لكنها رفضت تقديم رقم محدد.

تقول ماريسكال إن الشركة تخطط بالفعل للإطلاق منتجين آخرين، معجون الحمص المخمر الذي يسمى (Hozon)، الموجود في طبق “كاتشو أ بيبي” الخاص بمطعم (Nishi)، وصلصة الصويا المسماة (Bonji)، المصنوعة بشكل بديل من الحبوب المخمرة، وليس من فول الصويا، وكانت شركة (Momofuku) تبيعها في السابق إلى مطاعم وموزعين آخرين، ولكن ليس للعملاء.

تقول ماريسكال “لقد ثبت في وقت مبكر للغاية بالنسبة لي أن شركة (Momofuku) جديرة، لا يوجد الكثير من الأشرطة الحمراء حقاً، نحن نشجع الأشخاص على القدوم، وتعلم النظام، ثم منح توصيات، مثل كيف نقوم بالأشياء بشكل أفضل، لا توجد لدينا عوائق”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد