الأربعاء 16 شوال 1440 - 19 يونيو 2019 - 28 الجوزاء 1398

للشهر الرابع على التوالي .. استمرار معدل التضخم في النطاق السالب بتراجع 1.9% خلال أبريل

كشف التقرير الشهري للرقم القياسي لأسعار المستهلك والصادر عن الهيئة العامة للإحصاء اليوم عن استمرار معدل التضخم السنوي في النطاق السالب خلال شهر أبريل 2019 الماضي وذلك للشهر الرابع على التوالي مسجلا تراجعا نسبته 1.9% مقارنة بشهر ابريل 2019.

ويعتبر التغير في الرقم القياسي لأسعار المستهلك هو التضخم، حيث أظهرت بيانات تقرير الرقم القياسي لأسعار المستهلك عن تسجيل المؤشر 105.6 نقطة نهاية شهر أبريل 2019 مقابل 107.7 نقطة في أبريل 2018 أي بانخفاض سنوي 1.9%، ومقابل 105.6 نقطة في مارس 2019 أي بدون تغير شهري.

وكان معدل التضخم في السعودي دخل النطاق السالب بداية من شهر يناير 2019 بتسجيله 1.9% انخفاض ثم ارتفعت وتيرة الانخفاض إلى 2.2% في شهر فبراير 2019 وواصل انخفاضه في شهر مارس الماضي ليسجل 2.1% ثم انخفضت وتيرة الانخفاض إلى 1.9% في ابريل الماضي.

وكانت الهيئة العامة للإحصاء قد أوضحت ان الانخفاض في معدل التضخم جاء نتيجة لتلاشي الأثر الحسابي على الرقم القياسي لأسعار المستهلك بعد مرور عام على تطبيق ضريبة القيمة المضافة وتعديل أسعار الطاقة التي بدأت اعتبارا من يناير 2018.

وجاء دخول معدل التضخم في المملكة للنطاق السالب بعد أن ظل في النطاق الموجب منذ شهر نوفمبر2017 ، وخلال الفترة الممتدة من نوفمبر2017 وحتى ديسمبر2018  سجل اعلى مستوى له في شهر يناير2018 عند 3.9% متأثرا بإصلاحات اسعار الطاقة وبدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة، قبل أن يدخل في النطاق السالب بداية من شهر يناير 2019.

وتظهر بيانات التقرير أن هناك 6 أقسام رئيسية ساعدت على انخفاض معدل التضخم السنوي، يتقدمها قسم السكن والمياه والكهرباء والغاز وانواع الوقود الاخرى بانخفاض 7.8%، والترفيه والثقافة بانخفاض 1.3% ثم الاتصالات 1.2% والملابس والاحذية بانخفاض 1%، وتأثيث وتجهيزات المنزل 0.3% وأخيرا قسم السلع والخدمات الشخصية بانخفاض 0.3% أيضا.

في المقابل ارتفعت مؤشرات 6 أقسام هي التعليم بارتفاع 1.3% ثم المطاعم والفنادق بارتفاع 1.3% والأغذية والمشروبات 1% ارتفاع والصحة 0.5% ثم النقل بارتفاع 0.3% وأخيرا التبغ 0.2% ارتفاع .

 ويعد الرقم القياسي لأسعار المستهلك من الإحصاءات الاقتصادية المهمة المرتبطة بحياة الأفراد اليومية والتي توفر المعلومات الضرورية لمعرفة الاتجاه العام لتحركات أسعار السلع والخدمات في مرحلة بيع التجزئة في أسواق المملكة العربية السعودية.

 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد