الجمعة 21 محرم 1441 - 20 سبتمبر 2019 - 28 السنبلة 1398

إلغاء الصكوك العقارية

وليد بن خالد الغامدي

استبشرنا كقانونيين مهتمين بالشأن العقاري بصدور قرار مجلس الوزراء بنقل اجراءات التسجيل العيني للعقار إلى الهيئة العامة للعقار، حيث صدر نظام التسجيل العيني للعقار عام 1423هـ ومنذ صدوره لم يطبق النظام إلا بشكل محدود، وفائدة التسجيل هو منع التلاعب بالصكوك عبر اجراءات معينة مذكورة في النظام مما يعطي قوة وثقة في الصك العقاري تحميه من التلاعب والتزوير.

في الآونة الأخيرة كثر الكلام عن الصكوك العقارية المعيبة وظهور صكوك لم تستخرج بالطرق النظامية مما يؤدي إلى إلغاء الصك، ومنها خبر إلغاء صك شركة عسير المساهمة في شمال الرياض، وهذه الصكوك تناقلتها الأيدي وحصل عليها عدة مبايعات وارتبطت بها حقوق كالرهن مثلاً، وأرى أن أحد أهم الأسباب لظهور هذه الصكوك المعيبة هو تأخر جهة الادارة عن تطبيق أحكام نظام التسجيل العيني للعقار وعدم تفعيله إلا بشكل محدود.

نقدر ونثمن جهود وزارة العدل في المحافظة على المال العام، وإعادة هذه الصكوك والمساحات التي قد تكون مليونية للدولة، ومحاولة إصلاح الأخطاء السابقة، محافظة منها على ممتلكات الدولة.

وفي نفس الوقت ننظر للمستثمر الذي ليس له ذنب فقد وضع ماله وثروته في صك ظاهره السلامة واستخرج من كتابة العدل ويريد الاستثمار في البلد ليساهم في التنمية، ثم يتفاجأ بأن صكه ألغي بسبب فساد غيره، وليس له أي علاقة بسبب الإلغاء، وبعد إلغاء صكه يقال له ارفع دعوى على من باعك فقط، دون أي حماية له من سجن أو غيره لحقوق ارتبطت بالصك الملغي.

لذا كان لزاماً على جهة الإدارة قبل البدء في اجراءات الإلغاء هو حماية مالك الصك الذي ليس له ذنب من آثار وتبعات إلغاء الصك وتعويضه عن هذا الخطأ الذي تسببت فيه جهة الادارة، خاصة وأن الإلغاء كان بسبب غيره، فمن العدل الوقوف بجانبه وحمايته لأنه وضع ماله ثقة في جهة الإدارة التي أصدرت الصك.

ومن ناحية اقتصادية فكما نعرف أن رأس المال جبان فهذه الاخبار ستجعل المستثمر يحجم عن الاستثمار في العقار لأنه يخاف أن يلغى صكه مستقبلاً، وتعطل العقار ينتج عنه تعطل تسعون جهة خدمية بحسب الاحصاءات، والدولة أيدها الله تسعى من خلال رؤية 2030 إلى جذب الاستثمارات وأن يكون الاقتصاد مزدهر بعون الله.

أخيراً: أطلب من الجهات ذات العلاقة بالصكوك، بذل وتنسيق الجهود والنظر في موضوع إلغاء الصكوك من ناحية نظامية واقتصادية واستثمارية، ليكون العقار السعودي حيوياً وجاذباً ويتميز بالثقة والابتكار بعون الله تعالى. 
 

المحامي والقاضي سابقاً [email protected]

    مقالات سابقة

المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

محمد الزبيدي السلام عليكم انا اعمل لدا شركة خاصة بعقد مدتوا سنة واريد...
يعقوب سعد الدوسري تم تصفية الحقوق لمدة خمس سنوات وأنا على رأس العمل كيف تصرف...
نوره كلامك متناقض ، تقول انو الام هي اللي تشتغل بالاساس بالبيت...
سامي جمعة المحترم بندر عبدالعزيز، موضوع الأستدامة أختيار موفق وذو...
د. أمل شيره أجدت ياسعادة الدكتوره ولعل من المفيد ذكر مايتوجب على...