السبت 22 محرم 1441 - 21 سبتمبر 2019 - 29 السنبلة 1398

بإستثناء أغنياء الشرق الأوسط .. أثرياء العالم يفقدون 2 تريليون دولار من ثرواتهم 

تراجعت ثروات أغنى الشخصيات في العالم بنسبة 3% في العام الماضي، مدفوعة بانخفاض أسواق الأسهم وتباطؤ الاقتصاد الصيني.

حيث شهدت جميع المناطق تقريبًا انخفاض في ثروة أثريائها، باستثناء الشرق الأوسط، التي خالفت الاتجاه مع ارتفاع الثروة فيها بنسبة 6% بسبب الأداء القوي لأسواقها المالية على مدار العام الماضي.

ووفقا لتقرير حديث اجرته شركة الاستشارات الفرنسية "كابجيميني " فإن اجمالي ثروة الأفراد ذوو القيمة العالية قد تراجع للمرة الأولي منذ ثماني سنوات، حيث كان الأكثر ثراءً هم الأكثر تضرراً من الركود في الثروة.

ولفت التقرير – وفقا لصحيفة "ميرور" البريطانية الى أن الاشخاص الأكثر ثراءا – والذين يمثلون 1% من الأثرياء – كان لهم النصيب الأكبر من التراجع في الثروات، حيث انخفضت ثرواتهم بنحو 75%.

وقال التقرير، الذي حلل ثروة أغنى أثرياء العالم، أن اجمالي ثروتهم انخفضت بنحو 2 تريليون دولار أمريكي.

ويعزي التراجع إلى حد كبير إلى تراجع الثروة في آسيا، وخاصة في الصين، حيث انخفض عدد الأشخاص الذين يصنفون على أنهم من أصحاب الثروات العالية بنسبة 2%.

ولفت التقرير الى أن المخاوف بشأن العلاقة التجارية بين الولايات المتحدة والصين لازالت تلقي بظلالها على قيمة السوق الصينية.

جدير بالذكر أن كابجيميني تعتبر أحد أكبر الشركات العاملة في مجالات خدمات تكنولوجيا المعلومات ، الاستشارات الإدارية، الاستعانة بمصادر خارجية
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد