الجمعة 22 ذو الحجة 1440 - 23 أغسطس 2019 - 31 السنبلة 1398

أندية الهلال والنصر والشباب: الإستراتيجية حدثاً كبيراً ويوماً تاريخياً للرياضة السعودية وعيداً رياضياً 

أكد رؤساء مجالس إدارة أندية الهلال والنصر والشباب والاهلي والاتفاق والفيحاء, والتعاون أن إستراتيجية دعم الأندية تعد حدثاً كبيراً ويوماً تاريخياً للرياضة السعودية وعيداً رياضياً، مؤكدين أن هذا الدعم يأتي امتدادًا لما يجده القطاع من اهتمام كبير واستثنائي، وتوفير لكافة السبل، لمواصلة النهوض برياضة الوطن، ورفع اسم المملكة عاليًا في المحافل الدولية.

ورفع مجلس إدارة نادي الهلال برئاسة فهد بن سعد بن نافل أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع على الاهتمام الكبير بقطاع الرياضة والدعم السخي للأندية الذي أعلن عنه الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة في مؤتمر إستراتيجية دعم الأندية، الذي يأتي امتدادًا لما يجده القطاع من دعم واهتمام كبيرين، وتوفير لكافة السبل، لمواصلة النهوض برياضة الوطن، ورفع اسم المملكة عاليًا في المحافل الدولية.

وأشاد بن نافل بالجهود الكبيرة التي بذلتها الهيئة العامة للرياضة برئاسة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل لإطلاق إستراتيجية دعم الأندية، وذلك بمتابعة مباشرة من ولي العهد، متمنيًا أن يحفظ الله قيادتنا الرشيدة، وأن يديم على وطننا نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

كما قدم رئيس مجلس إدارة نادي النصر الدكتور صفوان بن سليمان السويكت شكره الجزيل لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة الإعلان عن إستراتيجية دعم الأندية، وعلى ما حظيت به الرياضة السعودية من دعم كبير واستثنائي الذي يأتي امتداداً للدعم المتواصل وغير المحدود من القيادة الحكيمة للرياضة السعودية.

وثمن الدكتور السويكت، الدعم والاهتمام من الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، لتطوير الرياضة السعودية وتحقيق كافة التطلعات والارتقاء برياضة الوطن الغالي، مؤكداً سعي مجلس إدارة نادي النصر على العمل الجاد والمتواصل لتحقيق رؤية المملكة 2030 م وإسعاد جماهير النادي الغالية ليكون النصر في القمة دوماً، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين وولي العهد وأدامهما عزاً وذخراً للبلاد والعباد .

من جانبه، قدم رئيس مجلس إدارة نادي الشباب خالد بن عمر البلطان شكره الجزيل لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة الإعلان عن إستراتيجية دعم الأندية و على الدعم الكبير الذي يقدمانه للرياضة السعودية، مثمناً دعم الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، وإقراره إستراتيجية دعم الأندية، مؤكداً أن هذه الإستراتيجية تعد حدثاً كبيراً ويوماً تاريخياً للرياضة السعودية وعيداً رياضياً.

ورفع رئيس مجلس إدارة نادي الفيحاء عبد الله بن أحمد أبا نمي بالغ الشكر والامتنان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ، وذلك بمناسبة الدعم السخي للقطاع الرياضي في المملكة من خلال إستراتيجية دعم الأندية الرياضية.

وأكد أبا نمي، أن هذا الدعم يأتي امتداداً لما يحظى به الرياضيين والرياضة في الوطن من عناية واهتمام كبير من قبل القيادة الرشيدة ، مشيراً إلى أن إستراتيجية دعم الأندية ستشكل نقلة كبيرة في أداء الأندية وتطوير العمل داخلها والاستفادة من الدعم المقدم وفق ضوابط وحوكمة مدروسة ، مقدماً شكره للأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة على اهتمامه ومتابعته المستمرة لكافة التفاصيل المتعلقة بدعم الأندية وكافة الألعاب.

وأكد البلطان، أن الرياضة السعودية تعيش نهضة لم يسبق لها مثيل، في ظل الاهتمام والدعم الكبيرين من قبل قيادتنا الرشيدة، مشيراً إلى أن هذا الدعم سينعكس بالإيجاب على الرياضة السعودية وأنه سيجعل العمل الرياضي مفعماً بالتحدي والإنجاز.

وأشار رئيس مجلس إدارة نادي الشباب، أنهم في النادي بدأوا فعلياً في الحوكمة، وكذلك تطبيقهم إستراتيجية جديدة للألعاب المختلفة تتوافق مع ما تم اعتماده في الإستراتيجية.

من جهته، أعرب رئيس مجلس إدارة نادي الاتفاق المهندس خالد الدبل عن بالغ شكره وعظيم امتنانه لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ، وذلك بمناسبة إصدار الهيئة العامة للرياضة إستراتيجية دعم الأندية الرياضية.

وأكد الدبل ، أن هذه الإستراتيجية التاريخية والدعم الكبير تعكس ما تحظى به الحركة الشبابية والرياضية في المملكة من رعاية من قبل خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين ، مشيراً إلى أن القطاع الرياضي وصل لمراتب عليا بفضل من الله ثم دعم ورعاية القيادة الرشيدة لأبنائها الرياضيين.

وقال رئيس مجلس إدارة نادي الاتفاق :" إن هذا الدعم الجديد سيساهم في الارتقاء بمستوى الأندية الرياضية ومواصلة المسيرة الناجحة لها من خلال العمل على تنفيذ الخطط والبرامج المختلفة والتي تساهم في تطوير القطاع الرياضي بشكل عام ، مشيداً بالعمل المقدم من الهيئة العامة للرياضة برئاسة الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل الذي يعمل على ترجمة توجيهات القيادة الرشيدة وتقديم كافة سبل الدعم والمساندة للأندية.

رفع رئيس مجلس إدارة نادي الأهلي المهندس أحمد الصائغ ، الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع  بمناسبة إعلان إستراتيجية دعم الأندية ، و على الدعم غير المحدود الذي تقدمه القيادة للرياضة السعودية ، مثمناً دعم الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة ، وإقراره إستراتيجية دعم الأندية .

ولفت النظر إلى أن هذه الإستراتيجية محفزة لكافة الأندية الرياضية ، وستسهم في مواصلة المسيرة الناجحة، مؤكداً أن نادي الأهلي بدأ في العمل على ملفات الحوكمة التي تحمي الأندية من هدر المال والوقت والجهد .

وقدم رئيس مجلس إدارة نادي الفتح المهندس سعد العفالق الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وللأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع بمناسبة إعلان الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة عن استراتيجية دعم الأندية الرياضية .

وأكد رئيس نادي الفتح ، أن الاستراتيجية تؤسس لنقلة نوعية كبيرة على مستوى الرياضية السعودية بشكل عام ، وستحقق بإذن الله قفزات باسم رياضة الوطن تليق بهذا الدعم السخي .

كما أكد رئيس مجلس إدارة نادي التعاون محمد القاسم ، أن ما يجده الرياضيون من دعم كبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، سيكون دافعاً لمستقبل الأندية ومحفزاً كبيراً لنمو القطاع الرياضي على كافة المستويات .

وقال القاسم :" إن رؤية المستقبل التي أطلقها سمو ولي العهد ، والتي كانت لكافة قطاعات الدولة قد أولت الرياضة الاهتمام الذي يليق بشباب ورياضة الوطن ، وهذا الإعلان التاريخي لاستراتيجية دعم الأندية محفز كبير جداً لنا في نادي التعاون لنكون جزء من هذه الرؤية بإذن الله ، وقد لانجد من الكلمات ما يعبر عن شكرنا للقيادة الرشيدة على هذا الدعم غير المسبوق وعازمون أن نكون على مستوى تطلعات قيادتنا الحكيمة " ، مقدماً شكره للأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة على ما يقدمه من عمل وجهد من أجل مستقبل أندية الوطن .

    

    

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد