الأحد, 11 أبريل 2021

بنك روسي يعتزم دخول أسواق الحبوب في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا

قال مسؤول كبير في بنك في.تي.بي الروسي الذي تسيطر عليه الحكومة للصحفيين إن البنك الذي يعكف على توسيع أعماله في مجال الحبوب يعتزم دخول أسواق الحبوب في أفريقيا والشرق الأوسط وآسيا بهدف زيادة صادرات روسيا من الحبوب.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” أصبح في.تي.بي، ثاني أكبر بنك في روسيا، في الآونة الأخيرة أكبر مشغل للبنية التحتية لصادرات البلاد من الحبوب ويعمل على تأسيس ذراعه التصديرية الخاصة بعد أن اشترى شركة تجارة الحبوب المحلية الكبيرة ميروجروب في أغسطس.

وقال فيتالي سيرجيتشوك نائب رئيس قسم علاقات العملاء لدى في.تي.بي في تصريحات مُعدة للنشر اليوم الثلاثاء إن الهدف من مشروع في.تي.بي للحبوب هو حيازة حصة سوقية كبيرة في روسيا وخارجها.

وقال سيرجيتشوك إن الكثير من الوسطاء وشركات التجارة، بما في ذلك شركات دولية، تلعب حاليا دورا هاما في تجارة القمح الروسي.

وشحنت روسيا، أكبر مُصدر للقمح في العالم، 8.7 مليون طن من الحبوب للخارج منذ بداية موسم 2019-2020، بما يقل سبعة بالمئة عن نفس الفترة قبل عام. ويتضمن الرقم 7.3 مليون طن من القم

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد