الثلاثاء, 18 مايو 2021

تقرير دولي: الميزانية في حاجة لمزيد من الشفافية .. وعمليات صندوق الاستثمارات العامة تحتاج لايضاح اكثر .. وسندات “ارامكو” حسنتّ من الغموض السابق

كشف صندوق النقد أن شفافية عمليات شركة أرامكو تحسنت بشكل ملحوظ مع قيامها بنشر نشرة الاكتتاب لسنداتها في إبريل 2018، لكن خبراء الصندوق اشاروا الى ان شفافية عمليات صندوق الاستثمارات العامة لاتزال محدودة، مبيّنين انه بدون إتاحة معلومات عن هيكل أصول الصندوق، يتعذر معرفة مدى سيولتها وتأثيرها على حجم الهوامش المالية الوقائية المتاحة.

اقرأ أيضا

واكد خبراء صندوق النقد ، أنه يمكن تحقيق المزيد من “المكاسب السريعة” عن طريق نشر بيانات أكثر تفصيلا عن تنفيذ الميزانية والإنفاق والمطابقة بين توقعات الميزانية ونتائجها، وأعربت الحكومة عن التزامها بزيادة شفافية المالية العامة، وذكرت أنها ستنشر هذا العام ولأول مرة تحديثا للميزانية في منتصف العام.

وشجع المديرون الحكومة على مواصلة تحسين إدارة الانفاق وتعزيز إطار المالية العامة، مشيرين إلى زيادة الانفاق بالرغم من إجراء إصلاحات اقتصادية ضرورية، ورحبوا بالاصلاحات الرامية إلى تحسين نظام المشتريات الحكومية، مما سيساعد في رفع كفاءة الانفاق الحكومي والحد من مخاطر الفساد في عملية المشتريات.

ورحب المديرون بالجهود المبذولة لتعزيز شفافية المالية العامة، لكنهم يرون أهمية نشر بيانات أكثر تفصيلا عن تنفيذ الميزانية والانفاق لتحقيق مزيد من الشفافية في المالية العامة، وأنه من الضروري وجود إطار قوي لادارة الاصول والخصوم ليتم الاسترشاد به في تحليل الميزانية العمومية والتدفقات النقدية وإجراء موازنات بين المخاطر والعائد في القطاع العام.

وبحسب صندوق النقد فينبغي أن يعرض بيان الميزانية نتائج وتوقعات الإيرادات والنفقات حسب الفئة الاقتصادية وحسب الوزارة أو البرنامج، مع تحليل وتفسير الاختلافات بين النتائج والتوقعات، وعرض تكاليف مقترحات السياسة الجديدة، وتقديم شرح مفصل لأثر تمويل الميزانية على تكوين الدين وتكلفته.

 ويمكن لتحليل مخاطر المالية العامة والإفصاح عنها أن يقيس كميا مدى التأثير المحتمل لمختلف الافتراضات الاقتصادية الكلية على نتائج المالية العامة من خلال تقديم معلومات عن الالتزامات الاحتمالية، ويمكن تحسين تقارير المالية العامة من خلال نشر بيانات مالية سنوية نهائية أو مدققة أكثر تفصيلا عن كيانات الحكومة المركزية المدرجة في الميزانية، مع الإعداد لتوسيع نطاق النشر ليشمل الحسابات المهمة خارج الميزانية والشركات العامة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد