الثلاثاء, 20 أبريل 2021

بريطانيا.. آلاف الوظائف مهددة بإنهيار عملاق السياحة “توماس كوك”

أخفقت شركة السياحة والسفر البريطانية “توماس كوك غروب” Thomas Cook Group في إيجاد تمويلات خاصة إضافية لتجنب إفلاسها، ولم يبق أمامها سوى خيار انتظار دعم حكومي غير محتمل.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “العربية” ذكرت مصادر مطلعة لوكالة “فرانس برس” أن الشركة لن تحصل على مبلغ 200 مليون جنيه إسترليني إضافي من المستثمرين، اعتُبر ضرورياً في إطار خطة إنقاذ مستدامة لها، ولذلك تبقى الفرصة الأخيرة لتجنب الإفلاس هي موافقة الحكومة على ضخّ هذا المبلغ في الشركة.

وسيجتمع مجلس إدارة الشركة اليوم وفي حال انهيارها، سيتوجب عليها فوراً تنظيم إعادة 600 ألف سائح من المتعاملين معها حول العالم، بينهم 150 ألف سائح بريطاني، بحسب ما ذكرته مصادر لـ Financial Times.

وقال المتحدث باسم هيئة الطيران المدني البريطانية “يمكننا أن نؤكد وجود خطة إنقاذ للتعامل مع هذا الوضع”.

وسجلت أسهم “توماس كوك”، التي تدهورت في الأشهر الأخيرة ، مزيداً من التراجع في بورصة لندن الجمعة الماضي. وخسر سهم الشركة 20% من قيمته ليسجل 3.6 بنسات قبيل الإغلاق. وفي حال انهيار الشركة سيخسر آلاف الموظفين وظائفهم.

من جانبه،  قال براندون لويس وزير الدولة للأمن في بريطانيا إنه يأمل أن تخلص المحادثات بشأن مستقبل شركة توماس كوك للرحلات إلى نتيجة إيجابية يوم الأحد.

ووفقا لـ “رويترز” تكافح أقدم شركة سفر في العالم من أجل البقاء بعد أن هدد المقرضون بإلغاء صفقة إنقاذ يجري الإعداد لها منذ شهور.

وقال لويس لقناة سكاي نيوز حين سُئل عن المناقشات ”أتمنى التوصل إلى نتيجة إيجابية“‭.‬ ورفض التعليق بخصوص الخطوات التي ستكون الحكومة مستعدة لتبنيها.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد