الإثنين, 10 مايو 2021

“وي ووك” تدرس حزمتين للانقاذ المالي احداها تُفَعِل سيطرة “سوفت بنك” على الشركة

كشفت مصادر مطلعة أن شركة “وي ووك” تدرس حاليا خطتين ماليتين للانقاذ، عقب الغاء طرحها الأولي العام المخطط له، واقالة مؤسسها من موقع المدير التنفيذي للشركة.

اقرأ أيضا

وقالت المصادر التي رفضت الكشف عن هويتها في حديثها لصحيفة (نيويورك تايمز) أن مجلس أدارة “وي وورك” سيجتمع مساء اليوم الأثنين لدراسة خطتين للأنقاذ بما فيما خطة تفعل سيطرة “سوفت بنك” والتي تعتبر المساهم الخارجي الأكبر في شركة توفير المساحات المكتبية الأمريكية، والثانية حزمة تمويل بقيمة 6 مليار دولار بمساعدة مصرف “جي بي مورجان”.

وأشارت الصحيفة الأمريكية الى أن الشركة تواجه خيارات حاسمة في محاولتها للبقاء، حيث أثار المستثمرون قضية حوكمة الشركات والتقييم العالي، وكانت الشركة قد قيمت من قبل “سوفت بنك” في يناير الماضي بقيمة 47 مليار دولار.

ولفتت الصحيفة الى أن أحد الخيارات المطروحة حاليا هو قيادة سوفت بنك للشركة خاصة وأن المجموعة المالية كانت قد استثمرت أكثر من 10 مليار دولار في الشركة على مدي سنوات، وأيدت اقالة مؤسس الشركة من منصب الرئيس التنفيذي، وكانت تجري محادثات لضخ مزيد من الأموال في الشركة.

وتري الصحيفة أن انهيار “وي وورك” يعني الكثير بالنسبة لـ”سوفت بنك”، فهي تعني أكثر من مجرد أسهم استثمارية، لأنها قد تضع استثمارات “سوفت بنك” على المحك، خاصة جهود جمع تمويل لصندوق رؤية 2 الذي أُعلن عنه مؤخرا.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد