الأربعاء, 12 مايو 2021

“باركليز” يربح 2.31 مليار دولار في الربع الـ 3 .. وأسهم البنك ترتفع 3% إلى أعلى مستوياتها منذ نوفمبر 2018

قال باركليز البريطاني إن تدهورا في التوقعات الاقتصادية العالمية يعني أنه ربما يكون من الصعب تحقيق مستهدفاته للأرباح، وذلك بالرغم من إعلان نتائج أفضل من المتوقع في الربع الثالث من العام لبنكه الاستثماري الذي يعاني ضغوطا.

اقرأ أيضا

وأعلن باركليز ربحا قبل الضرائب 1.8 مليار جنيه استرليني (2.31 مليار دولار) للفصل بين يوليو وسبتمبر، وهو ما فاق توقعات محللين عند 1.5 مليار استرليني بالرغم من أن هذه الأرقام تستثني مخصصات سبق الإعلان عنها بشأن بيع خاطئ لوثائق تأمين.

وارتفعت أسهم باركليز حوالي ثلاثة بالمئة في التعاملات المبكرة إلى أعلى مستوياتها منذ نوفمبر 2018.

وتضرر إجمالي أرباح البنك من مخصصات بقيمة 1.4 مليار استرليني لتعويض عملاء عن مبيعات خاطئة لوثائق تأمين على تخلف المدين عن السداد، وهي في الوسط من النطاق الذي كان يتوقعه البنك بين 1.6 و1.2 مليار استرليني.

وزادت الأرباح لدى بنك الاستثمار التابع لباركيلز 67 بالمئة في الربع الثالث مقارنة مع ما كانت عليه قبل عام، بدعم من زيادة نسبتها 19 بالمئة في تداول أدوات الدخل الثابت والعملات والسلع الأولية وارتفاع بنسبة خمسة بالمئة في إيرادات الأسهم حيث واجهت الشركات المناظرة متاعب في الآونة الأخيرة.

ووفقا لـ “رويترز” قال البنك إنه ماض على مسار تحقيق مستهدفه لعائد على حقوق الملكية نسبته تسعة بالمئة لعام 2019، لكن المناخ الاقتصادي يعني أن تحقيق مستهدفه عند عشرة بالمئة العام المقبل سيكون أصعب.

وقال الرئيس التنفيذي جيس ستالي ”نقر بأن التوقعات للعام المقبل دون شك أكثر تحديا مما بدت عليه قبل عام، لا سيما بالنظر إلى الضبابية حول الاقتصاد البريطاني وبيئة أسعار الفائدة“.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد