الجمعة, 23 أبريل 2021

المنيف: إصلاحات الأمير محمد بن سلمان جعلت المملكة تتصدر تقرير البنك الدولي لسهولة ممارسة الأعمال

أكد أمجد المنيف، مدير عام مركز سمت للدراسات، أن الإصلاحات الأخيرة التي قام بها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لاقت صدى مسموعا على المستوى الدولي فبحسب التقرير الأخير للبنك الدولي لسهولة ممارسة الأعمال فإن المملكة تصدرت دول العالم على مستوى سرعة وتيرة الإصلاحات متجاوزةً في ذلك أكثر من 190 دولة.

اقرأ أيضا

وقال المنيف، إن تلك الإصلاحات في المملكة العربية السعودية يقف ورائها عقل إصلاحي هو محمد بن سلمان، مستشهدا بتقرير البنك الدولي الذي وضع السعودية كوجهة استثمارية واعدة، وأن رؤية 2030 قامت بالفعل بإحداث تغييرات هيكلية واقتصادية في السعودية.

ولفت مدير عام مركز سمت للدراسات، إلى تقرير منتدى التنافسية الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي “دافوس” الذي أكد أن المملكة باتت الوجهة العالمية المفضلة للاستثمار، بالإضافة إلى تقرير الهيئة العامة للإستثمار أن هناك زيادة نوعية في عدد الرخص الممنوحة لشركات أجنبية من أميركا والمملكة المتحدة والصين والهند، وكل هذا يقرر حقيقة واضحة وهي أن المملكة باتت الوجهة العالمية المفضلة للاستثمار.

وأشار المنيف، إلى أن برنامج الأمير محمد بن سلمان الإصلاحي هو برنامج شامل سيعم على العالمين العربي والإسلامي وهو ما أكدته افتتاحية مجلة التايم قبل عامين، لافتا إلى أن نتائج تلك الإصلاحات والحرب على الفساد وتعزيز الشفافية والقضاء على الإجراءات البيروقراطية المتكلسة التي شلت البلد لعقود طويلة جعلت اللبنانييون يرددون في تظاهراتهم الأخيرة “بدنا محمد بن سلمان”.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد