الخميس, 5 أغسطس 2021

“وفرة” تسجل خسائر بـ 1.8مليون خلال الربع الـ 3 بانخفاض 81%

سجلت شركة وفرة للصناعة والتنمية خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 1.8مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل خسائر بـ 9مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بانخفاض 81%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2019م “9 أشهر”.

وبلغت الخسارة التشغيلية 1.8مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل خسائر بـ 9مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 80%.
 
أما اجمالي الربح فبلغ 4.5مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل خسائر بـ 1.7مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 981 ألف ريال، مقابل خسائر بـ  9.7مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بتدني 89%.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 0.05ريال، مقابل خسارة بـ 0.43ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود السبب الرئيسي لانخفاض صافي الخسائر خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق الي ارتفاع المبيعات بنسبة 58.49% وانخفاض المصاريف الادارية والعمومية والبيعية والتسويقية اضافة لارتفاع الايرادات الأخرى.

ويرجع السبب الرئيسي لتحقيق صافي خسائر مقارنة مع صافي ارباح في الربع السابق الي انخفاض المبيعات بنسبة 11.53% وارتفاع تكلفة المبيعات رغم ارتفاع الايرادات الاخرى وانخفاض المصاريف الادارية والعمومية والبيعة والتسويقية.

كما يعود السبب الرئيسي لانخفاض صافي الخسارة خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق الي ارتفاع المبيعات بنسبة 16.29% والزيادة في بند الايرادات الاخرى وانخفاض المصاريف البيعية والتسويقية نتيجة لاشتمال الفترة المماثلة علي تكوين مخصص للخسائر الائتمانية بمبلغ 1,278,371 ريال ،رغم ارتفاع المصاريف الادارية والعمومية.

ملاحظة او تحفظ أو لفت انتباه كما ورد في تقرير المراجع الخارجي    نود لفت الانتباه إلى الإيضاح رقم (3) في القوائم المالية الأولية المختصرة، والذي يشير إلى أن المطلوبات المتداولة للشركة قد تجاوزت موجوداتها المتداولة بقيمة 5.426.162 ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2019، بالإضافة إلى عدم إلتزام الشركة بسداد الجزء مستحق الدفع من قرض صندوق التنمية الصناعية السعودي خلال عام 2018 بقيمة 7 مليون ريال سعودي والجزء مستحق الدفع خلال فترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2019 بقيمة 5 مليون ريال سعودي، بالإضافة إلى أن نسبة الخسائر المتراكمة قد بلغت 49,4% من رأس مال الشركة كما في 30 سبتمبر 2019. وتشير هذه الظروف أو الأحداث إلى وجود عدم تأكد جوهري، قد يلقي شكاً كبيراً بشأن قدرة الشركة على البقاء كشركة مستمرة. لم يتم تعديل رأينا فيما يتعلق بهذا الأمر

وقالت الشركة إنه أعيد تبويب بعض أرقام المقارنة للفترة السابقة بما يتماشى مع تبويب الفترة الحالية
كما قامت بتطبيق المعيار الدولي للتقارير المالية رقم (16) بداية من 1 يناير 2019م. ولمزيد من التفاصيل يرجي الرجوع الي ايضاح رقم 4-2 المرفق بالقوائم المالية الأولية للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2019م.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد