الجمعة 25 ذو الحجة 1441 - 14 أغسطس 2020 - 23 الأسد 1399

وزير الإسكان: الموائمة بين القطاع الخاص وكافة الجهات الحكومية ساعدنا في تحقيق مستهدفات 2019

أكد وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل على أهمية الموائمة والمشاركة بين القطاع الخاص وكافة الجهات الحكومية لتعزيز فعالية القطاع العقاري والوصول إلى مستهدفات 2019م بخدمة 300 ألف أسرة سعودية، جاء ذلك في رده على سؤال الأرقام التي أعلنتها الوزارة خلال مشاركة معاليه اليوم في الجلسة الخامسة التي تحمل عنوان "منظومة الخدمات الأساسية"، ضمن أعمال ملتقى ميزانية 2020م، والمُقام بمدينة الرياض في مركز الملك عبدالعزيز للمؤتمرات.

وأكد على أهمية تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص، وهي أحد مرتكزات رؤية 2030م، لافتاً لأن وزارة الإسكان تعتبر وزارة صغيرة من حيث حجم المنشئات وعدد الموظفين، وهو ما جعلها تعمل منذ البداية على تغيير خططها التشغيلية لجعل القطاع الخاص أكثر فاعلية للموائمة بين احتياجات المواطن وطموحات الوزارة وقدرات القطاع الخاص، ووجدنا أن الجهات الحكومية خير شريك لنا لمواجهة كافة التحديات التي تواجهنا، ونعتقد اننا تجاوزنا الكثير من التحديات مع القطاع الخاص لتحقيق رغبات المواطن.

وأشار إلى أن الدعم الذي يشهده القطاع من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - حفظهما الله -، وإصرارهما على تذليل المعوقات التي تواجه الإسكان أسهم في تسهيل إجراءات حصول المواطنين على المسكن ضمن خيارات متعدد بالتعاون مع القطاع الخاص.

وبين أن هناك مثلث بين المواطن والقطاع الخاص والجهات الحكومية لخلق خيارات أكثر أمام المواطنين، وهذا هو الأساس في نجاح عمل الوزارة، حيث أسهمت شراكة الوزارة مع القطاع المصرفي في ضخ 78 مليار ريال تم ضخها للقطاع الخاص لتنفيذ المشاريع.

كما تطرق إلى أن الأساس في القرار حول المسكن هو المواطن، واستمرار العلاقة بين كافة الأطراف هو ما يقدمه القطاع الخاص للمواطن، واليوم القطاع الخاص اذكى لمعرفة احتياجات المواطن، وتطبيقها بما يحقق رغبات المواطن بأسعار مناسبة وخيارات متنوعة وسهل الحصول عليها وجودة عالية، ونطمع في العام المقبل أن يستمر القطاع الخاص في ايجاد خيارات أكثر تلبي كافة الاحتياجات والرغبات لدى المواطنين.

 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو