الجمعة, 23 أبريل 2021

الجدعان: قطاعات ومحفزات واعدة في اقتصاد السعودية نعول عليها في خلق الفرص الوظيفية

كشف محمد الجدعان وزير المالية، أنه توجد قطاعات ومحفزات واعدة في اقتصاد المملكة يعول عليها لتكون مناطق نمو جيدة لخلق المزيد من الفرص الوظيفية، مثل القطاع المالي وقطاعات التقنية والسياحة والترفيه وغيرها من القطاعات.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “العربية” أكد أن المخاطر التي قد تؤثر على الاقتصاد العالمي هي التوترات الجيوسياسية والحروب التجارية وعدم اليقين حيال سياسات الدول، مؤكداً أن أدوات السياسة النقدية لا تزال متاحة رغم استهلاكها إلى جانب توجه الدول لتفعيل السياسات المالية لتحفيز الاقتصاد.

وأضاف على هامش اجتماعات مجموعة وزراء مالية ومحافظي البنوك المركزية لدول مجموعة العشرين في الرياض، أن مجموعة الـ20 أعربت عن قلقها حيال عدم يقين المتعلق بسياسات الدول وأن السياسة النقدية لا تزال مفيدة في مواجهة التحديات الاقتصادية، حيث إن السياسات الهيكلية قادرة على تحسين بيئة الأعمال والاستثمار.

وتوقع الجدعان، أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي غير النفطي في 2020 بشكل جيد، مؤكدا أن رؤية السعودية تركز على نمو الناتج المحلي غير النفطي، خاصة وأن القطاع النفطي يتأثر بالإنتاج.

إلى ذلك، قال الجدعان إن مجموعة العشرين استمعت إلى مرئيات صندوق النقد حول آثار كورونا، مشيراً إلى أنه بدأ يؤثر على السياحة وسلاسل الإمداد والنقل. وأوضح الجدعان أن لا إصابات في المملكة حالياً مؤكداً أن السعودية وضعت استعدادات جيدة لمكافحة الفيروس.

وأضاف “لدينا احتياطيات نفطية قادرون على استخدامها لدعم النمو وهناك توجه واهتمام بتنمية الاقتصاد غير النفطي تماشياً مع رؤية 2030”.

وأعرب الجدعان عن تفاؤله بأن تتوصل دول مجموعة العشرين لحل بشأن الضريبة الرقمية هذا العام، مؤكداً أن جميع الدول أدركت أهمية هذا الموضوع. وقال “البيان الختامي دعا لمزيد من الإفصاح من القطاع الخاص بشأن المخاطر، وقمنا بالتوقف من استخدام “الليبور” في 2021 نظراً لعدم تحقيقه الإفصاح الكامل”.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد