السبت 02 صفر 1442 - 19 سبتمبر 2020 - 28 السنبلة 1399

بعد 45 عاما.. "الأسطورة" غيتس يرحل عن "مايكروسوفت".. ويوضح السبب

تنحى مؤسس شركة مايكروسوفت، بيل غيتس، عن مجلس إدارة عملاق التكنولوجيا الأمريكية، كما تنحى غيتس عن عضوية مجلس إدارة شركة "بيركشاير هاثاواي"، وهي شركة قابضة، تشرف وتدير عددًا من الشركات الفرعية.

بدوره، أوضح غيتس سبب قراراه؛ حتى يتمكن من تخصيص المزيد من الوقت للأولويات الخيرية، بما في ذلك شؤون الصحة العالمية والتنمية والتعليم، ولمشاركاتي المتزايدة في معالجة تغير المناخ.

وقال إن القيادة في شركتي بيركشاير ومايكروسوفت "لم تكن أبدا أقوى الوقت الحالي، لذا فقد حان الوقت لاتخاذ هذه الخطوة"، وفقًا لموقع "CNBC".

وأضاف: "بالنسبة لمايكروسوفت، فإن التنحي عن مجلس الإدارة لا يعني بأي حال من الأحوال الابتعاد عن الشركة ستظل مايكروسوفت دائمًا جزءًا مهمًا من حياتي، وسأستمر في الانخراط مع ساتيا ناديلا (الرئيس التنفيذي الحالي) ومع القيادة التقنية، للمساعدة في تحديد الرؤية وتحقيق أهداف الشركة الطموح".

وشارك غيتس، 64 عامًا، في تأسيس مايكروسوفت عام 1975 مع بول ألين، الذي توفي عام 2018.

وشغل غيتس منصب الرئيسي التنفيذي في مايكروسوفت حتى عام 2000، عندما خلفه ستيف بالمر، قبل أن يتولى الرئيس التنفيذي الحالي، ناديلا، المنصب عام 2014.

وتولى غيتس كذلك منصب رئيس مجلس الإدارة في مايكروسوفت حتى عام 2014، وقد شرع في تكريس المزيد من وقته لمؤسسة بيل وميليندا غيتس منذ عام 2008.

ويعد غيتس، الذي تتجاوز قيمة ثروته الإجمالية 110 مليار دولار، من بين كبار المساهمين في مايكروسوفت ويمتلك حاليا 1.36٪ من أسهم الشركة التي تعد  بين الشركات الأعلى قيمة في العالم بسقف سوقي يبلغ قيمته 1.21 تريليون دولار.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو