الخميس, 5 أغسطس 2021

أرباح “نماء للكيماويات” تهبط إلى 1.2مليون نهاية العام 2019 بنسبة 97%

تدنى صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لشركة نماء للكيماويات إلى 1.2مليون ريال خلال العام 2019م مقابل 35.3مليون ريال خلال العام قبل السابق بنسبة 97%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموجزة الموحدة للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2019م (12شهر).
وبلغ الربح التشغيلي 8.2مليون خلال العام الماضي ، مقابل 58.8مليون ريال خلال العام قبل الماضي بتراجع 86% .
أما إجمالي الربح فبلغ 74مليون خلال العام السابق مقابل 128مليون ريال خلال العام قبل السابق بانخفاض 42%.
وبلغت ربحية السهم بالريال 0.05ريال خلال العام الماضي، ومقابل 1.51ريال خلال العام قبل السابق.

يعود سبب انخفاض صافي الربح خلال الفترة الحالية مقارنه مع الفترة المماثلة من العام السابق الى انخفاض متوسط اسعار بيع المنتجات النهائية و انخفاض الكميات المباعة وعلى الرغم من انخفاض تكلفة المواد الأولية نتيجه الى انخفاض الكميات المباعة بالاضافة الى ارتفاع مصاريف البيع والتسويق نتيجة الى الزيادة في الكميات المباعة من المنتجات الاخرى وكما انخفضت المصروفات العمومية والادارية نتيجة الي تعديل احتساب حساب نهاية الخدمة وانخفاض المصروفات المالية نتيجة لسداد بعض القروض بالاضافة الى ارتفاع إيرادات الاستثمار من عوائد شركه ينساب وارتفاع صافي إيرادات اخرى نتيجه الي تعويض مستلم ومبيعات الخردة و الي انخفاض مخصص الزكاة مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق.

وقالت الشركة إنه تم اعادة تبويب بعض الارقام المقارنه لعام 2018 لتتلائم مع العرض للعام الحالي

نلفت الإنتباه إلى إيضاح رقم (1) حول القوائم المالية الموحدة والذي يشير إلى أن القوائم المالية الموحدة المرفقة تم إعدادها على إفتراض أن المجموعة سوف تستمر وفقاً لأساس الإستمرارية. كما في 31 ديسمبر 2019، تجاوزت المطلوبات المتداولة للمجموعة موجوداتها المتداولة بمبلغ 644.8 مليون ريال سعودي (31 ديسمبر 2018: 618.5 مليون ريال سعودي) والتي نشأت بشكل رئيسي من الجزء المتداول من رصيد قرض صندوق التنمية الصناعية السعودي طويل الأجل والذي يبلغ 592.5 مليون ريال سعودي (31 ديسمبر 2018: 595.8 مليون ريال سعودي). بالإضافة إلى ذلك ، كانت المجموعة غير ملتزمة بالتعهدات المالية الخاصة بقروضها. في 25 أكتوبر 2018، تلقت المجموعة خطاباً من صندوق التنمية الصناعية السعودي يفيد بأن الصندوق قد رفض طلب إعادة هيكلة قروض المجموعة. لاحقاً، قام صندوق التنمية الصناعية السعودي بإعداد دراسة تفصيلية نافية للجهالة على المجموعة بواسطة طرف خارجي. خلال السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019، قام صندوق التنمية الصناعية السعودي بالموافقة على إستئناف مناقشة إعادة جدولة تلك القروض. إن الإدارة على ثقة من أن المجموعة سوف تنجح في إعادة جدولة قروض صندوق التنمية الصناعية السعودي وحل عدم الإلتزام بالتعهدات المالية. بناءً على ذلك، فقد تم إعداد هذه القوائم المالية الموحدة على أساس مبدأ الإستمرارية، كما تم استمرار تصنيف القروض وفقًا لشروط السداد الأصلية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد